الرياض تنفي وجود قوات مصرية وباكستانية على أراضيها

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 12-08-2014 الساعة 19:26
الرياض - الخليج أونلاين


نفى الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز، وزير الحرس الوطني السعودي، ما ذكرته تقارير إعلامية خارجية عن "وجود قوات مصرية وباكستانية في شمال المملكة".

وقال في إجابته عن أسئلة الصحفيين، إثر زيارة تفقدية لوحدات الحرس الوطني في منطقة الحدود الشمالية اليوم الثلاثاء (08/12): "تسعدنا العلاقات المتميزة مع جمهورية مصر العربية ومع جمهورية باكستان الإسلامية، ولكن هذا الخبر غير صحيح، ونحن في المملكة لدينا القدرة في الدفاع عن أرضنا".

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الوزير قوله إن: "التعداد العسكري في المملكة بلغ 27 مليوناً، ويشمل هذا الرقم كل مواطني المملكة سواء عسكريين أو مدنيين، وأول من أعلن ذلك خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود في خطابه التاريخي عندما قال: (أنا أول من يدافع عن الوطن)".

وحول تهديدات مفترضة من قبل "تنظيم الدولة الإسلامية" للمملكة قال: "من الأفضل لهم ألا يقربوا الحدود السعودية، لأنهم لن يجدوا خيراً".

وسبق أن ذكرت تقارير إعلامية غربية "أن المملكة العربية السعودية نشرت آلاف القوات من مصر وباكستان على طول حدودها مع العراق، وسط مخاوف من "غزو" تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام الذي انشقّ عن تنظيم القاعدة".

وأمر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز في 26 يونيو/حزيران الماضي "باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية مكتسبات الوطن وأراضيه، وأمن واستقرار الشعب السعودي". وذلك في ضوء الأحداث الجارية في المنطقة، وخاصة في (العراق)، دون أن يوضح ما هي تلك الإجراءات.

ويعم الاضطراب مناطق شمال العراق وغربه بعد سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية"، ومسلحون سنة متحالفون معه، على أجزاء واسعة من محافظة نينوى (شمال) في العاشر من يونيو/حزيران الماضي، بعد انسحاب قوات الجيش العراقي منها دون مقاومة، تاركين كميات كبيرة من الأسلحة والعتاد.

وتكرر الأمر في مدن بمحافظة صلاح الدين (شمال)، ومدينة كركوك في محافظة كركوك أو التأميم (شمال)، وقبلها بأشهر مدن محافظة الأنبار غرب العراق.

مكة المكرمة