السعودية: استشهاد جندي ومقيم بمقذوف يمني على نجران

تكررت الاعتداءات الحوثية على الحدود السعودية

تكررت الاعتداءات الحوثية على الحدود السعودية

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 06-02-2016 الساعة 22:57
الرياض - الخليج أونلاين


أعلنت وزارة الداخلية السعودية، السبت، استشهاد جندي أول بمنطقة عسير، ومقيم بمنطقة نجران، بمقذوفات قادمة من الأراضي اليمنية.

وأفاد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية، بأنه عند الساعة العاشرة من صباح اليوم (السبت)، تعرضت إحدى دوريات حرس الحدود بظهران الجنوب بمنطقة عسير لمقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية، وهي تؤدي مهامها الأمنية، مما نتج عنه استشهاد الجندي أول عبد الإله عبد الله حمود الشهراني.

بدورها، أعلنت إدارة الدفاع المدني، السبت أيضاً، وفاة مقيم نتيجة سقوط مقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية على نجران، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السعودية واس.

ولم توضح المصادر نوع المقذوفين، أو الجهة التي أطلقتها، إلا أنه تكرر خلال الفترة الماضية سقوط مثل هذه المقذوفات التي يتهم مسلحو جماعة "الحوثي" عادة بإطلاقها من اليمن.

ومنذ 26 مارس/آذار الماضي يواصل التحالف العربي بقيادة السعودية، قصف مواقع تابعة لجماعة الحوثي، وقوات موالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، ضمن عملية أسماها "عاصفة الحزم"؛ استجابة لطلب الرئيس عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لـ"حماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية".

وأعقبها في 21 أبريل/نيسان عملية أخرى أطلق عليها اسم "إعادة الأمل"، قال إن من أهدافها شقاً سياسياً يتعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، بجانب التصدي للتحركات والعمليات العسكرية للحوثيين، وعدم تمكينهم من استخدام الأسلحة من خلال غارات جوية.

مكة المكرمة