السعودية تحذر من رفع الشعارات السياسية والطائفية في الحج

الأمن السعودي يقوم بتنظيم أداء فريضة الحج

الأمن السعودي يقوم بتنظيم أداء فريضة الحج

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 23-09-2014 الساعة 08:50
مكة المكرمة - الخليج أونلاين


أعلن اللواء عبد العزيز الصولي قائد قوات أمن الحج، أن المملكة العربية السعودية لن تسمح لأي شخص بتسييس الحج أو رفع الشعارات الطائفية خلال موسم الحج.

وأوضح الصولي في أثناء لقائه قيادات أمن الحج في مقر الأمن العام بمنى، الاثنين، أن هناك 70 ألف رجل أمن من منسوبي الأمن العام سيشاركون في تنفيذ خطة الأمن التي اعتمدها وزير الداخلية ورئيس اللجنة العليا للحج الأمير محمد بن نايف، وبإشراف رئيس لجنة الحج المركزية أمير منطقة مكة المكرمة، وبمتابعة مدير الأمن العام اللواء عثمان المحرج.

وأشار الصولي إلى أن أولى مراحل الخطة تبدأ مع قدوم حجاج بيت الله واستقبالهم من خلال مراكز الضبط الأمني على جميع الطرق المؤدية إلى مكة المكرمة، واستبعاد من لم يلتزم من الحجاج بالتعليمات عبر حصولهم على تصاريح تخولهم من أداء مناسك حجهم.

وأوضح أن دخول الحجاج غير النظاميين للمشاعر المقدسة سيكون على حساب الخدمات التنظيمية والخدمية التي تقدم للحجاج الرسمين.

من جانبه، قال اللواء عبد الله الزهراني قائد قيادة التحكم والسيطرة لأمن الحج، إنه تم تحديث البنية التحتية للمركز بالأعمال المدنية والأمنية والانتهاء منها، مشيراً إلى أن المركز يقوم بنقل الصور للمواقع للقيادات الأمنية بالميدان لاتخاذ القرار في الوقت المناسب، إلى جانب وجود كاميرات متنقلة داعمة للأفراد في الميدان لمتابعة المتسللين والمخالفين لمتابعة عملية ضبطهم، بحسب صحيفة المدينة.

وعن سلامة الطرق وتنظيم سير الحجاج، قال مساعد قائد قوات أمن الحج لأمن الطرق اللواء خالد القحطاني، إن قواته تمتلك تجهيزات ستسهم في خدمة الحجاج النظاميين، مؤكداً في الوقت ذاته أنه لا يسمح لغير النظاميين بالحج وسيتم منعهم عبر مراكز الضبط الأمنية.

أما مساعد قائد قوات الأمن لشؤون المرور اللواء عبد الرحمن المقبل، فأوضح أنه تم حتى مساء الأحد تمرير 8300 حافلة من المدينة نقلت أكثر من 400 ألف إلى مكة المكرمة.

وعن إدارة حركة الحشود ومسارات الوافدين لأداء طواف الإفاضة، أوضح قائد القوات الخاصة لأمن الحج والعمرة اللواء عادل الشيخ، بأن من مهام القوى تنظيم وإدارة حركة الحشود في الجهة الشرقية للقادمين للحرم المكي الشريف، عبر تخصيص ممرات ومسارات وطرق مشاة لقاصدي بيت الله الحرام لأداء طواف الإفاضة، إلى جانب توجيه الوافدين من الحجاج إلى الأماكن التي تقل فيها الكثافة من خلال استخدام اللوحات الإرشادية ومكبرات الصوت، حسب صحيفة المدينة.

وأشار الشيخ إلى أنه تم تأهيل عدد من الأفراد الذين يجيدون لغة الإشارة في أربع لغات هي الإنجليزية والأردية والفارسية والفرنسية، فضلاً عن تأهيل أكثر من 800 فرد لخدمة الحجاج.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة