السعودية تعتقل شقيقين نقلا المتفجرات المستخدمة في تفجير الكويت

تم ضبط الشقيق الأول بالطائف غرب السعودية والثاني بالخفجي على الحدود مع الكويت

تم ضبط الشقيق الأول بالطائف غرب السعودية والثاني بالخفجي على الحدود مع الكويت

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 07-07-2015 الساعة 18:27
الرياض - الخليج أونلاين


أعلنت وزارة الداخلية الكويتية، الثلاثاء، أن السلطات السعودية اعتقلت شقيقين سعوديين، بتهمة نقل المتفجرات المستخدمة في التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجد الإمام الصادق في الكويت، في السادس والعشرين من الشهر الماضي.

وقالت الوزارة في بيان لها: "إن المتهمين السعوديين هما شقيقا المتهم الأول ماجد عبد الله محمد الزهراني، والمتهم الثاني محمد عبد الله محمد الزهراني، ولهما شقيق ثالثا متواجد في الكويت تم تسليمه للسلطات السعودية، وآخر يتواجد في سوريا ضمن تنظيم داعش الإرهابي".

وأضاف البيان: "إن المتهمين سلما المتفجرات في صندوق (ايس بوكس) إلى المتهم عبد الرحمن صباح عيدان سعود، وهو من البدون، في منطقة النويصيب الحدودية بين الكويت والسعودية، ثم غادرا البلاد مباشرة بعد عملية التسليم".

وذكر البيان أنه "وفق المعلومات الأمنية الكويتية السعودية المشتركة تم ضبط المتهم الأول ماجد الزهراني بمنطقة الطائف (غرب السعودية)، يوم أمس الاثنين، كما تم ضبط المتهم الثاني محمد الزهراني، أمس الاثنين أيضاً، بمنطقة الخفجي (قرب الحدود مع الكويت)، بعد تبادل إطلاق النار مع رجال الأمن ممّا أدى إلى إصابة اثنين من رجال الأمن السعودي".

وكانت وزارة الداخلية الكويتية، أعلنت، الأحد الماضي، عن إحالة أكثر من 40 شخصاً إلى القضاء للاشتباه بعلاقتهم بتفجير مسجد الإمام الصادق الذي نفذه انتحاري سعودي أواخر الشهر الماضي، والذي خلف 27 قتيلاً، وعشرات الجرحى.

مكة المكرمة