السعودية.. جلسة محاكمة سرية ثانية لـ"العودة" مطلع أكتوبر

المحاكمة تجري في أكتوبر المقبل
الرابط المختصرhttp://cli.re/g47wXa

يعاني العودة ظروفاً صحية صعبة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 20-09-2018 الساعة 09:59
الرياض - الخليج أونلاين

كشف حساب "معتقلي الرأي"، المهتم بملف المعتقلين بالسعودية، في تغريدة له على منصة "تويتر"، أن محاكمة سرية ثانية ستُعقد للداعية الشيخ سلمان العودة مطلع أكتوبر المقبل.

وقال في تغريدة له، مساء أمس الأربعاء: إن "السلطات السعودية تعقد جلسة المحاكمة السرية الثانية للشيخ سلمان العودة، بعد أقل من أسبوعين".

الحساب أشار إلى أن موعد المحاكمة سوف يكون بتاريخ 3 أكتوبر المقبل.

وطالب الحساب "جميع الهيئات الحقوقية الدولية بالتدخل الفوري لوقف هذه المهزلة، والضغط من أجل إفشال مساعي النيابة العامة لإيقاع عقوبة باطلة، سمّتها (القتل تعزيراً) ضده".

ووجّهت النيابة العامة في السعودية للداعية سلمان العودة، مطلع الشهر الجاري، 37 تهمة، وطالبت القضاء بـ"القتل تعزيراً" له وفقاً لهذه التهم.

ولم تذكر وسائل الإعلام المحلية "العودة" بالاسم، مكتفيةً بالإشارة إلى وظيفته كمساعد للأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

وكان عبد الله العودة، نجل الداعية الإسلامي، كشف في منتصف أغسطس الماضي،  عن محاكمة سرية تُجرى لوالده، كانت هي الأولى منذ اعتقاله قبل نحو عام.

وبيَّن أن المحاكمة السرية تُعقد بإشراف جهاز  أمن الدولة من دون معرفة والده بانعقاد المحكمة، أو التهم الموجَّهة إليه، أو تمكينه من إحضار محامٍ للترافع عنه. 

من جهته، فإن حساب "معتقلي الرأي" تحدث في وقت سابق، عن ورود معلومات تفيد بإجراء السلطات السعودية محاكمات سرية للسجناء الذين اعتُقلوا في مطلع شهر سبتمبر  من العام الماضي، ضمن الحملة التي يشنها ولي العهد محمد بن سلمان، وأجهزته الأمنية ضد "تيار الصحوة"، أكبر التيارات الدينية في البلاد، ونتج عنها اعتقال مئات الأكاديميين والسياسيين والاقتصاديين والنشطاء، من بينهم الدكتور سلمان العودة والدكتور عوض القرني والدكتور سفر الحوالي، والخبير الاقتصادي عصام الزامل، والباحث الإسلامي عبد الله المالكي. 

ولم توجه السلطات أية تهم إلى المعتقلين، فضلاً عن أنها لم تعلن عن أماكن سجن كثير منهم، أو عن عقد أي محاكمة سرية أو علنية.

وكان معارضون سعوديون قالوا إن السلطات سجلت عدداً من الاعترافات التي انتُزعت تحت التعذيب، على "قناة 24" المملوكة لرجال أعمال موالين للاستخبارات السعودية، لكن هذه الاعترافات لم تُعرَض بعدُ، لأسباب مجهولة.

مكة المكرمة