السلطات التركية تحاصر "غولن".. العودة أو إسقاط الجنسية

زعيم الكيان الموازي في تركيا فتح الله غولن

زعيم الكيان الموازي في تركيا فتح الله غولن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 05-06-2017 الساعة 13:02
أنقرة - الخليج أونلاين


تبدأ من الاثنين مهلة مدتها 3 أشهر، يتم في نهايتها سحب الجنسية التركية عن 130 شخصاً، بينهم زعيم تنظيم الكيان الموازي في تركيا "فتح الله غولن"، إذا لم يعودوا خلالها إلى تركيا.

ونشرت الجريدة الرسمية التركية، في عددها الصادر الاثنين، بياناً لوزارة الداخلية تضمن أسماء الأشخاص الـ130، التي تستمر التحقيقات بحقهم، بتهم الإرهاب والعمل ضد النظام الدستوري في تركيا، إلا أنه يتعذر الوصول إليهم لكونهم خارج البلاد.

اقرأ أيضاً :

قطر تتصدر دول المنطقة في مؤشر السلام العالمي

ويأتي بيان وزارة الداخلية وفقاً للمادة 29 من قانون الجنسية التركية، ووفقاً للقانون في حال لم يعد هؤلاء الأشخاص إلى تركيا خلال المهلة الممنوحة تسحب منهم الجنسية بقرار من مجلس الوزراء.

ويأتي ذلك بعدما شهدت العاصمة التركية أنقرة ومدينة إسطنبول، في 15 يوليو/ تموز 2016، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة في الجيش تتبع منظمة "فتح الله غولن"، وحاولت عناصر المنظمة السيطرة على مفاصل الدولة التركية ومؤسساتها الأمنية والإعلامية، قبل أن يتصدى لها المواطنون في الشوارع وينجحوا في إفشال المحاولة.

مكة المكرمة