السودان يوافق على رعاية المصالح اليمنية لدى قطر

السفارة السودانية في قطر

السفارة السودانية في قطر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 20-06-2017 الساعة 23:40
الخرطوم - الخليج أونلاين


وافق السودان، الثلاثاء، على رعاية المصالح اليمنية لدى دولة قطر، بعد أن قطعت اليمن علاقاتها بالدوحة أسوة بالسعودية، التي تستضيف الرئيس عبد ربه منصور هادي منذ انقلاب الحوثيين عام 2014.

وقالت الخارجية، في بيان لها، إن وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، "تلقّى رسالة من نظيره اليمني (عبد الملك المخلافي) تتعلّق بعلاقات التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين، وتضمّنت الرسالة طلباً برعاية السودان للمصالح اليمنية لدى دولة قطر".

وأشار البيان إلى أن الوزير السوداني أبدى "موافقة السودان على الطلب، استناداً للأواصر المتينة التي تربط الشعبين السوداني واليمني".

كما استقبل العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، في قصر الصفا بمكة المكرمة، في وقت سابق الثلاثاء، الرئيس السوداني عمر البشير.

اقرأ أيضاً:

واشنطن مندهشة من عدم تقديم مقاطعي قطر شكاوى بحقها

والأسبوع الماضي، أكّد البشير أثناء لقائه في الخرطوم، وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري، سلطان بن سعد المريخي، "استمرار السودان في سعيه لتفعيل الحلول الدبلوماسية، وبذل الجهود السياسية المكثّفة لإيجاد الحل للأزمة الخليجية".

وقال البشير حينها: إنه "سيعمل من أجل تجنيب المنطقة أي منزلقات في اتجاهات سالبة قد لا تحمد عقباها".

وأوضح أن السودان "يبذل جهوداً سياسية مكثّفة لإيجاد الحل للأزمة الخليجية في أسرع وقت ممكن لإعادة الأمور إلى نصابها في المنطقة العربية ومنطقة الخليج".

وفي 5 يونيو/حزيران الحالي، قطعت 7 دول عربية علاقتها الدبلوماسية مع قطر؛ وهي السعودية ومصر والإمارات والبحرين واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ "دعم الإرهاب".

ونفت قطر الاتهامات، وقالت إنها تواجه حملة افتراءات لفرض الوصاية عليها، والضغط عليها لتتنازل عن قرارها الوطني.

مكة المكرمة