الشرطة تكشف معلومات جديدة عن هجوم "لندن بريدج"

شرطة لندن نجحت في منع وقوع عدد أكبر من الضحايا

شرطة لندن نجحت في منع وقوع عدد أكبر من الضحايا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 10-06-2017 الساعة 11:08
لندن - الخليج أونلاين


قالت الشرطة البريطانية إن منفذي هجوم "لندن بريدج"، الذي راح ضحيته 8 قتلى وعشرات الجرحى، خططوا لاستخدام شاحنة عملاقة تزن 7 أطنان ونصف الطن في الهجوم.

وأوضحت الشرطة أن المهاجمين الثلاثة فشلوا في استئجار الشاحنة؛ بسبب عدم تقديم بيانات الدفع المالي؛ ما اضطرهم إلى استئجار الشاحنة الصغيرة "فان" التي نفذوا بها هجومهم ودهسوا المارة على جسر لندن السبت الماضي، بحسب ما نشرته الـ"بي بي سي" السبت.

وكشفت المحققون أن المهاجمين ربطوا السكاكين التي استخدموها في طعن الضحايا بأرساغهم، وعُثر في السيارة الفان على زجاجات سوائل حارقة.

اقرأ أيضاً:

3 سنوات لـ"داعش" في الموصل.. دخلها ربيعاً ويتركها حطاماً

وأعلنت الشرطة الأسبوع الماضي هوية منفذي الهجوم؛ وهم: خورام شازاد بات، ورشيد رضوان، ويوسف زغبة.

في هذه الأثناء، أعلنت الشرطة البريطانية، صباح السبت، اعتقال مشتبه فيه في الفورد شرقي لندن، يبلغ من العمر 27 عاماً، يُعتقد أنه كان يخطط لشن هجمات إرهابية.

وتشير تحقيقات الشرطة في هجوم "لندن بريدج" إلى أن المهاجمين استأجروا شقة سكنية في باركينغ شرقي العاصمة؛ لاستخدامها مقراً آمناً لهم.

وبتفتيش الشقة، عثرت الشرطة على مصحف مفتوح على صفحة بها آية تتحدث عن الشهادة.

كما عثرت الشرطة على أدوات لصنع القنابل الحارقة وزجاجات بلاستيكية وبطاقة هوية للمهاجم رشيد رضوان.

وتشير التحقيقات إلى أن المهاجمين كانوا يعملون بمفردهم وأن "بات"، الباكستاني المولد، كان قائد المجموعة.

واستأجر "بات" الشاحنة الصغيرة التي استُخدمت في الهجوم من متجر "بي آند كيو" في رومفورد صباح يوم العملية.

وقاد "بات" الشاحنة وسط لندن، في حين كان يجلس رضوان وزغيبة في الصندوق الخلفي.

وبدأ الهجوم عندما دهست الشاحنة المشاة على جسر لندن، قبل أن تصطدم بسور أمام حانة باروبوي آند بانكر، ثم ترجلوا منها وبدأوا في طعن المارة ومرتادي الحانات والمطاعم قبل أن تقتلهم الشرطة بالرصاص بعد 8 دقائق من تلقي أول مكالمة استغاثة.

وتبين أيضاً أن خورام بات كان معروفاً للشرطة ولجهاز المخابرات الداخلية (إن آي 5)، ولكن شرطة لندن قالت إنها لم تعثر على أدلة على تخطيطه للهجوم.

وظهر "بات" في شريط بثته القناة التلفزيونية الرابعة العام الماضي عن الإسلاميين المتطرفين.

وعمل "بات"، وهو متزوج وأب لولدين، فترة في قطار أنفاق لندن، وظهر بالشريط التلفزيوني في شجار مع الشرطة بعدما رفع عَلم تنظيم الدولة في حديقة عامة بلندن.

مكة المكرمة