"الشيوخ" الأمريكي يقر تمديد العقوبات على إيران 10 سنوات

وافق على مشروع القانون 99 عضواً في مجلس الشيوخ من أصل 100

وافق على مشروع القانون 99 عضواً في مجلس الشيوخ من أصل 100

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 02-12-2016 الساعة 08:14
واشنطن - الخليج أونلاين


أقر مجلس الشيوخ الأمريكي، مساء الخميس، مشروع قانون يتيح تمديد العقوبات على إيران 10 سنوات، في حال خالفت طهران أحد بنود الاتفاق النووي الموقع العام الماضي.

ووافق على مشروع القانون 99 عضواً في مجلس الشيوخ من أصل 100، ولم يصوت عليه عضو واحد فقط.

ويتيح مشروع القانون، الذي أقره أيضاً مجلس النواب الأمريكي في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، تمديد العقوبات على إيران عشر سنوات أخرى في حال خالفت طهران بنود الاتفاق النووي، الذي وقعته مع القوى العظمى في يوليو/تموز 2015.

وبموجب الاتفاق الموقع العام الماضي بين إيران ومجموعة الدول (5+1)، يتم حرمان الأولى من الحصول على سلاح نووي، مقابل رفع العقوبات المفروضة عليها.

اقرأ أيضاً :

شوارع الدوحة تتزين لاستقبال "ملك الحزم" الأسبوع المقبل

ومن المقرر أن يرسل مشروع القانون الأمريكي إلى البيت الأبيض لكي يصادق عليه الرئيس باراك أوباما، ليصبح قانوناً نافذاً.

ووقعت إيران والدول الست (الصين وروسيا وأمريكا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا) في يوليو/تموز 2015 اتفاقاً، وافقت طهران بموجبه على تقييد برنامجها النووي مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

وقبل نحو أسبوع قال المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي، إن السعي لتمديد العقوبات الأمريكية 10 سنوات ضد إيران يعد خرقاً للاتفاق النووي، ملوحاً بالرد، بحسب وكالة "تسنيم" الإيرانية شبه الرسمية.

يذكر أن قانون العقوبات ضد إيران أقرّ لأول مرة في العام 1996، لفرض عقوبات على الاستثمارات في قطاع الطاقة، وثني طهران عن مساعيها للحصول على أسلحة نووية.

وفي عام 2006 مددت واشنطن العقوبات، إذ من المفترض أن ينتهي مفعولها بنهاية 2016.

وكان المتحدث باسم البيت الأبيض، جوش إيرنست، قد قال في وقت سابق الخميس، خلال الموجز الصحفي اليومي، إن الإدارة الأمريكية "تمتلك صلاحيات جوهرية تمكنها من فرض عقوبات اقتصادية على النظام الإيراني".

مكة المكرمة