الصحة العراقية: لا صحة لأنباء تفشي الأوبئة بمناطق "الدولة"

وزيرة الصحة العراقية أكدت متابعتها للشأن الصحي في مناطق "الدولة"

وزيرة الصحة العراقية أكدت متابعتها للشأن الصحي في مناطق "الدولة"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 25-03-2015 الساعة 16:34
بغداد - الخليج أونلاين


نفت وزارة الصحة العراقية، اليوم الأربعاء، الأنباء التي أوردتها وسائل إعلام عراقية حول انتشار فيروس "إيبولا"، ومرض نقص المناعة المكتسب "الإيدز"، في المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة، مؤكدة أنها بدأت بإيصال خدماتها الطبية للمناطق التي "تحررت" من قبضة التنظيم.

وقالت وزيرة الصحة العراقية، عديلة حمود، في تصريح صحفي: إنه "لا يوجد ما يثبت انتشار بعض الأمراض مثل إيبولا والإيدز في المناطق الواقعة تحت سيطرة داعش"، موضحة أن "وزارة الصحة تتابع هذا الموضوع ولم تصلها أو ترصد أي حالة".

وكانت مواقع إخبارية نقلت عن مصادر طبية من مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى (شمال)، عن تفشي الكثير من الأمراض والأوبئة في المدينة، وتسجيل إصابتين بفيروس "إيبولا"، فضلاً عن 26 إصابة بمرض نقص المناعة المكتسب (الإيدز).

و"إيبولا" هو من الفيروسات القاتلة، إذ تصل نسبة الوفيات المحتملة من بين المصابين به إلى 90 بالمئة؛ من جراء نزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس، وهو كذلك وباء معدٍ ينتقل عبر الاتصال المباشر مع المصابين من البشر أو الحيوانات عن طريق الدم، أو سوائل الجسم وإفرازاته، الأمر الذي يتطلب ضرورة عزل المرضى.

والإيدز هو فيروس يصيب خلايا الجهاز المناعي البشري، ويؤدي إلى إعاقة وظيفتها، ولا تظهر على المصاب أية أعراض في المراحل الأولى من العدوى، بخلاف ضعف الجهاز المناعي مع تطوّر العدوى.

وينتقل فيروس الإيدز من خلال الاتصال الجنسي الكامل، وعملية نقل الدم الملوّث بالفيروس، وتبادل الإبر الملوّثة به، ويمكن انتقاله أيضاً من الأم إلى الجنين أثناء فترة الحمل أو خلال الولادة أو عن طريق الرضاعة.

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، فإن ما يقرب من 35.3 مليون شخص متعايش مع فيروس الإيدز حول العالم حتى عام 2012.

على صعيد آخر، قالت وزيرة الصحة العراقية، عديلة حمود: إن "الوزارة بدأت في إيصال خدماتها الطبية للمناطق التي تحررت من "الدولة"، من خلال إرسال كوادر صحية وأدوية ومستلزمات طبية"، مشيرة إلى إرسال عدد من المستشفيات الميدانية إلى جبهات القتال.

وفي 10 يونيو/حزيران الماضي، سيطر تنظيم "الدولة" على مدينة الموصل، شمالي العراق، قبل أن يوسع في وقت لاحق سيطرته على مساحات شاسعة في شمال وغرب العراق، وكذلك شمال وشرق سوريا، وأعلن في الشهر ذاته قيام ما أسماها "دولة الخلافة".

مكة المكرمة