الصليب الأحمر: يجب ألا يدفع الأطفال ثمن الصراع في اليمن

الرابط المختصرhttp://cli.re/6wx8x1

قتل عشرات الأطفال في غارة التحالف العربي على الحافلة

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 11-08-2018 الساعة 22:32
عدن - الخليج أونلاين

أدانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الغارة التي نفذتها قوات التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، على حافلة وأدت إلى مقتل العشرات، معظمهم من الأطفال.

وقال يوهانس بريوير، رئيس بعثة اللجنة الدولية باليمن، في بيان نشرته وكالة الأنباء الألمانية اليوم السبت: "تعازينا الصادقة لعائلات الضحايا، فلا يجب على الأطفال أن يدفعوا ثمن صراع لا دخل لهم فيه".

وأوضحت اللجنة أنه طبقاً للأرقام الواردة من السلطات المحلية، فإن 130 شخصاً، معظمهم من الأطفال، كانوا ضحايا للهجوم الذي شهدته صعدة صباح الخميس الماضي.

وذكرت اللجنة أن الأرقام الرسمية تتحدث عن 51 قتيلاً بينهم 40 طفلاً، و79 جريحاً، من بينهم 56 طفلاً.

وأشارت اللجنة إلى أن مستشفى "أطلح" الجراحي، المدعوم من اللجنة الدولية للصليب الأحمر ، قد شهد وصول عدد غير متوقع من الإصابات يوم الخميس الماضي.

وبينت أن "المستشفى استقبل 29 جثة، كلها لأطفال تحت سن الخامسة عشرة، و48 جريحاً، بينهم 30 طفلاً".

وكان التحالف السعودي-الإماراتي أقر  بتنفيذ ما وصفه بـ"عمل عسكري مشروع" على حافلة تقل مدنيين، لكن المتحدث باسمه، تركي المالكي، قال: إن "الحديث عن وجود الأطفال داخل الحافلة ادعاء مضلل"، مضيفاً أن "الحافلة كانت تحمل المقاتلين الحوثيين".

واستجاب مجلس الأمن الدولي، أمس الجمعة، لمطالب منظمات أممية ودول غربية بإجراء تحقيق بشأن الغارة.

ويشهد اليمن، منذ ثلاثة أعوام، حرباً عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف السعودي-الإماراتي، من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي من جهة أخرى.

وقُتل في الحرب اليمنية، منذ التدخل السعودي، أكثر من 9200 يمني، وأصيب أكثر من 53 ألف شخص، بحسب إحصاءات منظمة الصحة العالمية، وبحسب الأمم المتحدة يشهد اليمن "أسوأ أزمة إنسانية في العالم"، كما يواجه خطر المجاعة.

مكة المكرمة