"الصواب".. مركز أمريكي بالإمارات لمحاربة دعاية "داعش"

مركز الصواب أحد الوسائل الأمريكية المضادة لمحاربة "الدولة"

مركز الصواب أحد الوسائل الأمريكية المضادة لمحاربة "الدولة"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 07-07-2015 الساعة 09:07
أبوظبي - الخليج أونلاين


توجه مساعد وزير الخارجية الأمريكية "ريك ستينغيل" إلى الإمارات العربية المتحدة من أجل افتتاح "مركز الصواب"، المتخصص في الرد على دعايات تنظيم "الدولة" ومكافحة عقيدتها.

وأفاد بيان للخارجية الأمريكية، الاثنين، "أن مساعد وزير الخارجية الأمريكية للدبلوماسية العامة والشؤون العامة ريك ستينغيل سيزور الإمارات في الفترة 6 - 8 يوليو/ تموز 2015، لحضور تدشين مركز الصواب".

وأوضح البيان أن المركز سيتخصص في "عملية مشاركة وبث رسائل لدعم التحالف الدولي لمحاربة داعش"، وسيقوم باستخدام الشبكة الدولية للمعلومات (الإنترنت)، "لمكافحة الرسائل الإرهابية المستخدمة لتجنيد المقاتلين الأجانب وجمع التبرعات وإرهاب السكان المحليين".

ويعد مركز الصواب أحد المشاريع التي خططت الولايات المتحدة مع الإمارات لافتتاحه على أراضي الأخيرة للشروع بدعاية مضادة لتلك التي يستخدمها تنظيم "الدولة" لجذب المتطوعين إليها وذلك كركن من أركان محاربته أيديولوجياً.

مكة المكرمة