الطيران التركي يشن غارات جوية شمال العراق

قصف للطيران التركي على حزب العمال الكردستاني (أرشيفية)

قصف للطيران التركي على حزب العمال الكردستاني (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 10-06-2018 الساعة 16:20
أنقرة - الخليج أونلاين


شنَّ الطيران التركي، صباح الأحد، غارات جوية على مواقع لحزب العمال الكردستاني شمالي العراق.

وقالت هيئة الأركان التركية إن مقاتلاتها دمرت 14 موقعاً لحزب العمال الكردستاني بجبل قنديل شمالي العراق.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد أكد أن القوات التركية يمكن أن تشنّ "في أي وقت"، عملية عسكرية بشمالي العراق تستهدف "القواعد الخلفية" لقوات حزب العمال الكردستاني، الذي تصنّفه تركيا "إرهابياً".

وقصفُ الطيران التركي مواقع حزب العمال الكردستاني شمالي العراق يأتي بعد أيام من تصريحات المسؤولين الأتراك بأن أنقرة تخطط لشن عملية عسكرية في جبل قنديل ومدينة سنجار شمالي العراق.

وذكر بيان لرئاسة الأركان أن طائرات حربية تركية شنّت غارات مكثفة على جبل قنديل، مضيفة أن الغارات أسفرت عن تدمير 14 موقعاً لحزب العمال الكردستاني، بينها مخابئ ومستودعات للأسلحة.

اقرأ أيضاً:

أردوغان يلوّح بعملية عسكرية شمالي العراق "بأي وقت"

ومنذ 11 مارس الماضي، تواصل القوات التركية عملياتها ضد المناطق التي تضم معسكرات لـ"بي كا كا" وفصائل مسلحة موالية لها شمالي العراق وسوريا.

وتسعى القوات التركية من خلال عملياتها العسكرية، إلى تدمير أسلحة ومواقع وملاجئ المليشيات الكردية، وتوفير أمن الحدود التركية مع العراق، ومنع تسلل العناصر "الإرهابية" إلى الداخل التركي.

وقال أردوغان في مقابلة تلفزيونية، الخميس الماضي: إنه "إذا كان هناك أدنى تهديد لتركيا مصدره العراق، وهذا الأمر يحصل أحياناً، فنحن نتباحث فيه مع بغداد. إذا قالت بغداد لا يمكنني حلّ هذا الأمر، فعندها لن نطلب الموافقة من أحد. سنضرب سنجار وسنضرب قنديل وسنضرب حتى مخمور. ويمكن أن نأتي في أي وقت".

وغالباً ما يذكر الرئيس التركي جبل قنديل وسنجار كأهداف محتملة لأي هجوم تركي على القواعد الخلفية لقوات حزب العمال الكردستاني، ولكنها المرة الأولى التي يذكر فيها منطقة مخمور الواقعة جنوبي الموصل، والتي يقول أردوغان إنها "تغذّي" القواعد الخلفية للمسلحين الأكراد في جبل قنديل، شمالي العراق.

مكة المكرمة