الطيران العراقي يفك حصاراً مائياً بقصف أحد السدود

مقاتلة حربية عراقية قصفت إحدى بوابات سد الدواليب الإروائي

مقاتلة حربية عراقية قصفت إحدى بوابات سد الدواليب الإروائي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 08-10-2014 الساعة 17:40
بغداد- الخليج أونلاين


نجح الطيران الحربي العراقي، الأربعاء، في فك حصار مائي فرضه تنظيم "الدولة الإسلامية" منذ نحو أسبوع على أكثر من 50 مواطناً شرق مدينة بعقوبة.

وقال قائد شرطة محافظة ديالى، اللواء جميل الشمري لـ "الأناضول"، إن مقاتلة حربية عراقية قصفت إحدى بوابات سد "الدواليب" الإروائي شمال شرق ناحية المنصورية (40 كم شرق مدينة بعقوبة)، مركز محافظة ديالى، شرق العراق، ما أدى إلى تدفق المياه في نهر الخالص بعد نحو أسبوع على قطعه من قبل مسلحي "التنظيم" الذي يسيطر على هذا السد.

وأضاف أن عودة تدفق المياه في النهر، أسهمت في فك "الحصار المائي" الذي فرضه "التنظيم" على أكثر من 50 ألف نسمة من سكان قرى ناحية "سراجق" وناحية "السلام" وجزء من قرى "المنصورية"، وهي جميعها خاضعة لسيطرة القوات الحكومية والمليشيات المسلحة الموالية لها.

ولم يتسنّ التأكد مما ذكره قائد الشرطة من مصدر مستقل، كما لا يتسنى عادة الحصول على تعليق رسمي من تنظيم "الدولة"؛ بسبب القيود التي يفرضها التنظيم على التعامل مع وسائل الإعلام.

ويوجه التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بمشاركة دول أوروبية وعربية، ضربات جوية لمواقع "التنظيم" في سوريا والعراق في إطار الحرب على التنظيم، ومحاولة تحجيم تقدمه في مناطق أوسع داخل الدولتين.

مكة المكرمة