الظواهري يدعو إلى "الوحدة" بين القاعدة وتنظيم "الدولة"

الظواهري: جبهة الشام جبهة في غاية الخطورة لتحرير فلسطين

الظواهري: جبهة الشام جبهة في غاية الخطورة لتحرير فلسطين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 02-11-2015 الساعة 20:21
إسطنبول - الخليج أونلاين


دعا أيمن الظواهري، زعيم تنظيم "القاعدة"، إلى الوحدة والوقوف صفاً واحداً لمواجهة "العدوان الأمريكي الروسي" على سوريا والعراق، في أحدث تسجيل يقترح وحدة أكبر بين القاعدة وتنظيم "الدولة".

وقال الظواهري في تسجيل صوتي بُث على شبكة الإنترنت، الأحد: "إخواني المسلمين والمجاهدين في كل المجموعات وفي كل مكان، يا أهل الجهاد وأهل التقوى وأهل الأخلاق والمبادئ من كل فئات المجاهدين، إننا نواجه اليوم عدواناً أمريكياً أوروبياً روسياً رافضياً نُصيرياً، فعلينا أن نقف صفاً واحداً من تركستان الشرقية حتى مغرب الإسلام في وجه الحلف الشيطاني المُعتدي على الإسلام وأمته ودياره"، وفقاً للتسجيل الصوتي.

وأضاف زعيم تنظيم القاعدة: "أن الأمريكان والروس والإيرانيين والعلويين وحزب الله ينسقون حربهم ضدنا، فهل عجزنا أن نوقف القتال بيننا حتى نوجه جهدنا كله ضدهم؟".

واستطرد قائلاً: "إخواني المجاهدين في سائر ديار الإسلام، إن جبهة الشام جبهة في غاية الخطورة لتحرير فلسطين، ووحدة المجاهدين فيها حول كلمة التوحيد هي بوابة النصر بإذن الله، ولذا يجب على الأمة عامة والمجاهدين خاصة أن يشكلوا رأياً عاماً يُحَرض على الوحدة؛ لكيلا يستنزف المجاهدون جهودهم في قتال بعضهم، بينما يتحد ضدهم الغربيون منهم والروس مع الصفويين والنُصيريين والعلمانيين".

وأضاف متسائلاً: "أليس من التقوى والعقل أن نوقف على الأقل القتال بين المجاهدين ليتوجه جهدهم كله ضد الحلف الشيطاني المعتدي على أمة الاسلام والغازي للشام والعراق؟".

وكانت مصادر كشفت في وقت سابق لـ"الخليج أونلاين" أن جهوداً كبيرة يبذلها تنظيم "الدولة" لضم أو تشكيل تحالف مع الفصائل المسلحة المقاتلة في سوريا، والقريبة من فكر التنظيم أو تنظيم القاعدة، للقتال ضد نظام الأسد والتحالف الرباعي الذي تقوده روسيا، مشيراً إلى أن إعلاناً قريباً سيؤكد مبايعة أحد هذه الفصائل للتنظيم.

وقال مقرب من قيادات التنظيم، في حديث لـ"الخليج أونلاين": إن التنظيم "مد جسور المشاورات مع عدد من الفصائل المسلحة، خاصة الجهادية الإسلامية، سعياً منه لضمها تحت عباءته، بعد إعلان بيعتها للدولة الإسلامية".

مكة المكرمة