العاهل الأردني إلى واشنطن وسط مباحثات "صفقة القرن"

من المرتقب مناقشة تسوية أمريكا للصراع العربي - الإسرائيلي

من المرتقب مناقشة تسوية أمريكا للصراع العربي - الإسرائيلي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 21-06-2018 الساعة 18:56
عمّان - الخليج أونلاين


أعلن البيت الأبيض، اليوم الخميس، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سيستقبل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني وعقيلته الملكة رانيا العبد الله الاثنين المقبل.

وأضاف البيت الأبيض في بيان، أن الرئيس ترامب يتطلع إلى إعادة تأكيد روابط الصداقة القوية بين الولايات المتحدة والأردن.

وأشار البيان إلى أن الرئيسين سيناقشان عدداً من القضايا المهمة ذات الاهتمام المشترك، ومن ضمنها الإرهاب والتهديد الإيراني والأزمة السورية، إضافة إلى العمل من أجل إحلال السلام الدائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وتوجه العاهل الأردني إلى واشنطن، وسط مباحثات حول "صفقة القرن"، التي اقترحها الرئيس الأمريكي لإنهاء الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي.

وفي ظل التسوية الأمريكية المرتقبة للصراع العربي-الإسرائيلي التي تُعرف باسم "صفقة القرن"، جرت سلسلة لقاءات عقدها العاهل الأردني، خلال الأيام الأخيرة، مع مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين وغربيين.

واستقبل الملك عبد الله الثاني غاريد كوشنر صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكبير مستشاريه (الثلاثاء)، ورئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو (الاثنين).

وبدأ كوشنر جولته بالشرق الأوسط من الأردن وانتقل بعدها إلى السعودية، ثم مصر، لترويج وتمرير "صفقة القرن".

وتسعى أمريكا و"إسرائيل"، من خلال هذه اللقاءات، لتمرير "صفقة القرن" التي اقترحها ترامب منذ بداية ولايته في عام 2017، وتهدف إلى إنهاء الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني، وتوطين الفلسطينيين في وطن بديل.

اقرأ أيضاً:

شبح صفقة القرن يحوم حول الأردن

وعن زيارة العاهل الأردني، قال الديوان الملكي بالأردن في بيان: "غادر الملك عبد الله الثاني، أرض الوطن اليوم الخميس، في زيارة عمل إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، ترافقه فيها الملكة رانيا العبد الله، ويُجري خلالها مباحثات مع الرئيس ترامب، تركِّز على علاقات الشراكة الاستراتيجية بين البلدين والتطورات الإقليمية والدولية الراهنة".

وحسب المصدر ذاته، يلتقي الملك عبد الله -خلال الزيارة التي تستمر عدة أيام (لم يحدد مدتها)- عدداً من أركان الإدارة الأمريكية.

وتتضمن الزيارة، أيضاً، لقاءات في الكونغرس مع قيادات مجلسي الشيوخ والنواب، ولجان بمجلس الشيوخ.

في حين قال البيت الأبيض، ببيان، إن الرئيس ترامب والسيدة الأولى ميلانيا سيستقبلان الملك عبد الله الثاني والملكة رانيا الاثنين المقبل.

وذكر البيان أن "الرئيس ترامب يتطلع إلى التأكيد مجدداً على روابط الصداقة القوية بين الولايات المتحدة والأردن".

وأفاد بأن "الزعيمين سيناقشان القضايا ذات الاهتمام المشترك، وضمنها الإرهاب، والتهديدات الإيرانية، والأزمة في سوريا، والعمل من أجل سلام دائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

وجدير بالذكر أنه تواترت، في الأشهر الأخيرة، تقارير عن دعم سعودي لما يسمى "صفقة القرن"، وهي خطة توشك إدارة ترامب على إعلانها، وتتضمن مقترحاً لتسويةٍ وفق الرؤية الإسرائيلية، ويشمل ذلك دولة فلسطينية على مساحة محدودة من الضفة الغربية فقط واعتبار "أبو ديس" عاصمة لتلك الدولة الفلسطينية.

مكة المكرمة