العبادي: حرق صناديق الاقتراع متعمّد والانتخابات لن تُعاد

العبادي: لا تعطيل للانتخابات

العبادي: لا تعطيل للانتخابات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 12-06-2018 الساعة 18:45
بغداد - الخليج أونلاين


وصف رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الحريق الذي نشب في مخازن لحفظ صناديق الاقتراع مؤخراً بأنه "متعمّد".

وقال العبادي في المؤتمر الصحفي الأسبوعي، اليوم الثلاثاء: إن "التحقيق في حريق مخازن الرصافة مسؤوليّة المفوضية، والتقرير الأوليّ يشير إلى أنه متعمّد".

واندلع، الأحد الماضي، حريق هائل في مستودعات لتخزين صناديق الاقتراع، شرقي العاصمة بغداد، قبيل بدء عملية العدّ والفرز اليدوي لنتائج الاقتراع، ما فاقم الجدل الدائر في البلاد منذ أسابيع بشأن الانتخابات، التي أُجريت في 12 مايو الماضي، وسط اتهامات بوقوع عمليات تزوير واسعة النطاق، لا سيما من خلال طريقة حساب الأصوات إلكترونياً، التي يعتمدها العراق للمرة الأولى.

اقرأ أيضاً :

العراق.. الصدر يدعو لوحدة الصف وعلاوي يقترح استفتاءً

وأضاف العبادي: إن "مجلس الوزراء سيشكّل لجنة لتلقّي شكاوى المواطنين حول من تسبّب بالإخلال في الانتخابات"، مشدّداً بالقول: "لا رجوع للوراء ولا تعطيل للانتخابات".

وأكّد العبادي أن "إعادة الانتخابات بحاجة إلى أمر قضائي"، موضحاً أن "إلغاء الانتخابات ليس من صلاحية البرلمان والحكومة".

وطال الحريق أكثر من 3 آلاف صندوق اقتراع من بين مجموع الصناديق المودعة في المخزن والبالغ عددها 7 آلاف صندوق، وفقاً لما أفادت به وسائل إعلامية، في حين يؤكّد القادة الأمنيّون في بغداد أن العدد أقل بكثير، دون الإدلاء بالمزيد من التفاصيل.

ووقع الحادث بينما يواصل القضاء استعداداته لتولّي مهام مفوضيّة الانتخابات لإدارة عملية العدّ والفرز اليدوي لأصوات الناخبين؛ بناء على قرارات البرلمان المتخذة الأسبوع الماضي.

واتّخذ البرلمان قرار العدّ والفرز اليدوي لأصوات الناخبين بعد أن قالت الحكومة وكتل سياسية إن "خروقات جسيمة" رافقت الانتخابات.

ووفق النتائج المعلنة في مايو الماضي، حلّ تحالف "سائرون"، المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في المرتبة الأولى بـ54 مقعداً من أصل 329، يليه تحالف "الفتح"، المكوّن من أذرع سياسية لفصائل "الحشد الشعبي"، بزعامة هادي العامري، بـ47 مقعداً.

وبعدهما حل ائتلاف "النصر"، بزعامة رئيس الوزراء، حيدر العبادي، بـ42 مقعداً، بينما حصل ائتلاف "دولة القانون" بزعامة رئيس الوزراء السابق، نوري المالكي على 26 مقعداً.

- محاولة إدخال العراق في المجهول

وفي شأن آخر، وصف العبادي التفجير الذي شهدته مدينة الصدر الأسبوع الماضي، وأوقع عشرات الضحايا بـ"الجريمة"، مشيراً إلى وجود "عمل منظّم" لإدخال العراق في المجهول.

وفي سياق الحرب على تنظيم الدولة أكّد العبادي أن العراق ضرب أهدافاً للتنظيم داخل الأراضي السورية.

وحول العمليات العسكرية التركية في إقليم كردستان والتهديد بتوسيعها في جبل قنديل وسنجار ومخمور، قال العبادي: إن "التصريحات التركية بشأن ملاحقة حزب العمال الكردستاني داخل العراق دعاية انتخابية"، مبيّناً: "لا يوجد اتفاق مع الجانب التركي بشأن هذه العمليات".

ويشنَّ الطيران التركي باستمرار غارات جوية على مواقع لحزب العمال الكردستاني شمالي العراق.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أكّد في وقت سابق أن القوات التركية يمكن أن تشنّ "في أي وقت" عملية عسكرية بشمالي العراق؛ تستهدف "القواعد الخلفية" لقوات حزب العمال الكردستاني، الذي تصنّفه تركيا "إرهابياً".

مكة المكرمة
عاجل

وزير الطاقة السعودي: من المستبعد جداً أن نزيد إنتاج النفط خلال العام المقبل