العبادي يأمر بفتح تحقيق فوري بـ"خروقات" بغداد الأمنية

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 12-05-2016 الساعة 09:50
بغداد - الخليج أونلاين


أمر رئيس مجلس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، بفتح تحقيق فوري لمعرفة الأسباب التي أدت إلى حدوث "خروقات أمنية" في بغداد إثر التفجيرات الثلاثة، وشدد على ضرورة محاسبة المقصرين، ورفض التراخي في مواجهة الإرهاب.

وعقد حيدر العبادي اجتماعاً طارئاً مع قيادات الأجهزة الأمنية المكلفة بحماية وتأمين بغداد، إثر التفجيرات التي استهدفت مدينة الصدر، ومنطقتي الكاظمية والعدل، وأدت إلى سقوط العديد من الضحايا.

وشدد العبادي على ضرورة "تكثيف العمل الاستخباري لمنع الخلايا النائمة من التحرك داخل المدن، إضافة إلى ملاحقة الجماعات الإرهابية في أوكارها"، بحسب بيان حكومي.

واعتبر أن "الإرهاب الداعشي يحاول تعويض هزائمه؛ رداً على الانتصارات التي تحققها القوات المسلحة في جبهات القتال".

وأكد العبادي أن "هذه العمليات الإرهابية تهدف إلى ضرب الجبهة الداخلية، التي أثبتت أنها العمق الذي يساند القوات المسلحة في معركتها لتحرير العراق من الجماعات الإرهابية".

وأسفرت التفجيرات الثلاثة التي وقعت في العاصمة العراقية، والتي أعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عنها، عن مقتل العشرات، ووقعت أكثر الهجمات دموية في سوق بمدينة الصدر، الواقعة شرقي العاصمة، وتسكنها أغلبية شيعية، وكان الانفجار في فترة الصباح، ما أسفر عن مقتل 64 شخصاً، وإصابة 87 بجروح، حيث وضعت المتفجرات في شاحنة خضروات وفاكهة بحسب الشرطة العراقية.

وأسفر هجومان آخران، عصر الأربعاء، وقعا في منطقتي الكاظمية شمالي بغداد، وحي الجامعة غربيها، عن مقتل 29 شخصاً.

مكة المكرمة