"العنف الأسري" يطيح بكاتب خطابات البيت الأبيض

ترامب يعاني نزيفاً في موظفيه بالبيت الأبيض (تعبيرية)

ترامب يعاني نزيفاً في موظفيه بالبيت الأبيض (تعبيرية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 10-02-2018 الساعة 09:46
واشنطن - الخليج أونلاين


استقال ديفيد سورنسن، كاتب خطابات البيت الأبيض، الجمعة؛ على خلفيّة ادّعاءات تتعلّق بالاعتداء على زوجته السابقة، ليصبح بذلك ثاني مسؤول بالإدارة الأمريكية يستقيل في غضون أسبوع لذات الأسباب.

وأكّد المتحدث باسم البيت الأبيض، راج شاه، أن "سورنسن استقال بعد أن علمت الإدارة الأمريكية بالادعاءات المنسوبة إليه"، حسبما أفادت وكالة أسوشييتد برس.

وكانت صحيفة "واشنطن بوست" ذكرت مؤخّراً أن زوجة سورنسن السابقة اتّهمته بأنه "كان عنيفاً معها خلال فترة زواجهما".

اقرأ أيضاً :

"العنف الأسري" يطيح بسكرتير البيت الأبيض من منصبه

وتأتي استقالة سورنسن بعد أيام من استقالة سكرتير موظفي البيت الأبيض، روب بورتر، على خلفيّة اتهامات مماثلة.

واستقال بورتر، الأربعاء الماضي، بعد أيام من تقارير صحفية أفادت بأنه مارس العنف مع زوجتين سابقتين له.

ونفى بورتر أيضاً هذه الادعاءات في بيان صدر عنه في أعقاب استقالته.

وشهدت إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عدداً كبيراً من الاستقالات خلال عامها الأول، أعلى من أي حكومة جاءت للبيت الأبيض، بحسب تقرير صدر عن معهد بروكنجز الأمريكي العريق، وتناقلته وسائل إعلام محلية.

وأوضح التقرير أن 34% من كبار المسؤولين استقالوا من مناصبهم في حكومة ترامب منذ تأسيسها قبل نحو عام.

مكة المكرمة