الكرملين.. ادعاءات إسقاط الطائرة الروسية بقنبلة غير صحيحة

أكد فريق المحققين أن المعلومات الحالية عارية عن الصحة وغير مؤكدة

أكد فريق المحققين أن المعلومات الحالية عارية عن الصحة وغير مؤكدة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 05-11-2015 الساعة 16:42
موسكو - الخليج أونلاين


قال المتحدث الإعلامي باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف، الخميس، إن ادعاءات إسقاط الطائرة الروسية المنكوبة، بـ"قنبلة" في صحراء سيناء (شمال شرق مصر)، عارية عن الصحة.

وأفاد في مؤتمر صحفي، أن الجهة الوحيدة التي تحدد أسباب وقوع الطائرة هي لجنة التحقيق، التي لم تعلن بعد السبب الحقيقي.

وأوضح أن كل ما يتم تداوله من معلومات، لا تصدر عن فريق المحققين، عارية عن الصحة، ولا تتخطى المعلومات غير المؤكدة.

وكانت مصادر استخباراتية أمريكية رجحت أن يكون سقوط الطائرة الروسية "إيرباص321"، من جراء زرع قنبلة موقوتة داخلها  قبل إقلاعها، من قبل عناصر تابعة لتنظيم الدولة أو مرتبطة به.

بينما أصدرت الحكومة البريطانية بياناً، أمس، علقت فيه رحلاتها الجوية بين المملكة المتحدة وشرم الشيخ، وأرسلت خبراء طيران إلى الأخيرة، لـ"القيام بالترتيبات الضرورية المتعلقة بالأمن"، كإجراء احترازي لحين الحصول على مزيد من المعلومات، معربة عن قلقها من أن يكون سبب سقوط الطائرة الروسية "قنبلة". 

جدير بالذكر أن فريقاً من المحققين موجود حالياً في مصر، يضم ممثلين معتمدين من روسيا، وإيرلندا، وفرنسا وألمانيا، إلى جانب مصر للبحث في أسباب سقوط الطائرة الروسية.

وكانت الطائرة الروسية "إيرباص321" سقطت، صباح السبت الماضي، قرب مدينة العريش شمال شرق مصر، وكان على متنها 217 راكباً معظمهم من الروس، إضافة إلى 7 يشكلون طاقمها الفني، لقوا مصرعهم جميعاً.

مكة المكرمة