الكويت تنفي مشاركة وزير خارجيتها في لقاء ضم ليفني بنيويوك

وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح

وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 28-09-2014 الساعة 18:32
الكويت - الخليج أونلاين


نفت وزارة الخارجية الكويتية، اليوم الأحد، مشاركة الوزير الكويتي، الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، في اجتماع ضم وزيرة العدل الإسرائيلية تسيفي ليفني على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وكانت القناة العبرية الثانية كشفت، مساء السبت، عن لقاء عقدته ليفني مع مسؤولين عرب على هامش الاجتماعات الجارية في الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث حلت الوزيرة الإسرائيلية "ضيفة الشرف" على مأدبة الغداء التي أقامها المسؤولون العرب، بحسب القناة.

ووفقاً لوكالة الأنباء الكويتية (كونا)، فقد نفى مصدر مسؤول في وزارة الخارجية "نفياً قاطعاً ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن عقد اجتماع شارك فيه وزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح مع وزيرة العدل الإسرائيلية في نيويورك".

ونقلت الوكالة عن المصدر الذي لم تسمه قوله: "إن هذه المعلومات عارية عن الصحة ولا أساس لها".

وذكر المصدر بموقف دولة الكويت "الثابت والمعلن" من الاتصال بإسرائيل، والتزامه بالمواقف العربية في هذا الشأن، مشيراً إلى أن الكويت ستكون "آخر من يطبع علاقاته مع إسرائيل".

وكان موقع "والا" العبري ذكر السبت أن ليفني شاركت الأسبوع الماضي في حفل عشاء مغلق في نيويورك بدعوة من الزوجين كلينتون، والتقت خلاله عدداً من المسؤولين والوزراء العرب.

وبحسب "والا"، فإن من بين الوزراء الذين شاركوا في حفل العشاء الذي ضم أقل من 20 مدعواً، مسؤولين في دول لا تقيم علاقات مع إسرائيل.

من بين الحضور، وفقاً للموقع: الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي، وزير خارجية لبنان جبران باسيل، وزير الخارجية المصري سامح شكري، وزير الخارجية الأردني ناصر جودة، وزير الخارجية الكويتي خالد الصباح، وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، ورئيس الاستخبارات السعودية الأسبق الأمير تركي الفيصل الذي كان وجه إطراءات لليفني خلال مشاركتهما في مؤتمر أمني بألمانيا.

مكة المكرمة