المرزوقي: سأرفع دعوى قضائية ضد إسرائيل وقريباً "أسطول الحرية 4"

اعترض الاحتلال الاسرائيلي سفينة ماريانا وعلى متنها أكثر من 20 متضامناً

اعترض الاحتلال الاسرائيلي سفينة ماريانا وعلى متنها أكثر من 20 متضامناً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 03-07-2015 الساعة 10:54
غزة - نادر الصفدي - الخليج أونلاين


كشف الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي عن توجهه لرفع دعوى قضائية ضد إسرائيل، بسبب اعتداءاتها على "أسطول الحرية 3"، الذي كان متوجهاً إلى قطاع غزة الاثنين الماضي، والاعتداءات على كافة المتضامنين قبل اعتقالهم.

وأكد المرزوقي، في تصريح خاص لمراسل "الخليج أونلاين"، أنه يقوم وبرفقة جهات حقوقية وقانونية مختصة بتجهيز الملفات الخاصة المتعلقة بإدانة إسرائيل بعد الاعتداء على أسطول الحرية وسفينة "ماريانا" في عرض البحر، بغرض تقديم الملفات إلى الأمم المتحدة لمحاسبة الاحتلال ومحاكمة المسؤولين على الاعتداء.

وأوضح المرزوقي أن الدعوى القضائية ضد إسرائيل ستقدم خلال أيام قليلة، لمحاسبتهم على أعمال "العربدة والقرصنة" التي نفذت بحق الأسطول البحري وعشرات المتضامنين الذي كانوا على متن السفن البحرية التي اختطفها سلاح البحرية الإسرائيلي.

وأشار الرئيس التونسي السابق إلى أنهم تعرضوا للضرب والإهانة من قبل قوات البحرية الإسرائيلية، وهو أمر مخالف للقانون الدولي وحقوق الإنسان لكون مهمتهم كانت إنسانية، وتهدف لتقديم المساعدة والعون للسكان غزة المحاصرين.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي قد اعترضت سفينة "ماريانا" التي تعد طليعة "أسطول الحرية 3"، واقتادتها بمن فيها من متضامنين بلغ عددهم أكثر من 20، إلى ميناء أسدود المحتلة قبل أن يرحّل عدداً منهم إلى بلدانهم، ووصل المرزوقي مطار باريس الدولي "شارل ديغول"، الثلاثاء الماضي، بعد إفراج سلطات الاحتلال الإسرائيلي عنه عقب اختطافه فجر الاثنين على متن السفينة.

وفي السياق، كشف المرزوقي عن استعدادات تجري خلال الفترة المقبلة، لتجهيز أسطول بحري جديد يبحر باتجاه قطاع غزة، قائلاً: "لن تخيفنا إسرائيل وسنجهز أسطولاً بحرياً جديداً ينطلق باتجاه مدينة غزة خلال الفترة المقبلة".

أوضح أن الأسطول البحري الجديد سيضم عدداً أكبر من السفن المتضامنين، وكذلك عدداً كبيراً من المسؤولين العرب والمتضامنين والحقوقيين الأجانب سيكون على متن سفن "أسطول الحرية 4" المقبل، مرجحاً أن ينطلق باتجاه غزة خلال الشهور القليلة المقبلة.

وكان نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية هاتف الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي، مثمناً مشاركته في أسطول الحرية الثالث لكسر الحصار عن غزة.

وأعرب هنية للمرزوقي عن شكره لجهوده في إنجاح "أسطول الحرية 3"، معتبراً إياه علامة فارقة في جهود كسر الحصار عن غزة، مؤكداً أن مشاركة زعيم عربي بحجمه، ورئيس تونس "مفخرة الربيع العربي" زادت من أهمية الأسطول، الأمر الذي وجه أنظار العالم الدولي نحوه.

مكة المكرمة