المعارضة السودانية تستعد لجولة "مواكب شاملة" الخميس

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6DpY9B

اتهمت الحكومة أحزاب معارضة بإدارة تحركات لضرب أمن واستقرار البلاد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-01-2019 الساعة 08:57

أعلن تجمع المهنيين السودانيين (مستقل يضم أطباء ومعلمين ومهندسين وأساتذة جامعات)، وثلاثة تحالفات معارضة، عن انطلاق جولة "مواكب شاملة" في كل أنحاء البلاد، يوم الخميس.

جاء ذلك في بيان مشترك صدر فجر الأربعاء، عن التجمع المذكور و تحالف "نداء السودان"، و"الإجماع الوطني"، و"التجمع الاتحادي المعارض".

وقال التجمع في البيان المنشور على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك: "وعدت الجماهير، ووعدها دين، ووفاؤه بميقات معلوم، فيوم الخميس ستنطلق المدن والقري في جولة مواكب شاملة".

وأضاف: "احتجاجات الثلاثاء في المدن والقرى كتبت فصلاً باهراً في رواية الثورة، فقد كسبنا أرضاً جديدة، وامتدت رقعة الاحتجاجات إلى مناطق أمبدة، والحاج يوسف بالعاصمة، ومناطق المعيلق والشبيراب (وسط)، وكسلا (شرق)".

من جانبه قال المتحدث باسم الشرطة السودانية، هاشم علي عبد الرحيم: إن "الأوضاع بالبلاد هادئة ومستقرة، ما عدا بعض التجمعات المحدودة غير المشروعة في العاصمة الخرطوم وبعض الولايات (دون تحديد) تم تفريقها وفق القانون"

وبحسب وكالة الأنباء السودانية، أشار عبد الرحيم، يوم الثلاثاء، إلى أنه "لم تسجل مضابط الشرطة وقوع أية إصابات أو خسائر في الممتلكات".

وسبق أن نظم تجمع المهنيين 4 مواكب منذ اندلاع الاحتجاجات في البلاد ديسمبر الماضي وسط الخرطوم، بهدف تسليم مذكرة للقصر الرئاسي، تطالب الرئيس عمر البشير بالتنحي.

لكن مُنع المتظاهرون من تسليم المذكرة بعد تصدي الشرطة وتفريقها المحتجين بالغاز المسيل للدموع في المرات السابقة.

ويوم الثلاثاء، أطلقت الشرطة السودانية الغاز المسيل للدموع لتفريق تظاهرات ليلية بالعاصمة الخرطوم في مناطق الحاج يوسف بمدينة بحري (شمال العاصمة)، وأمبدة بمدينة أم درمان غربي الخرطوم؛ جاءت استجابة لدعوات من تجمع المهنيين والمعارضة.

واتهمت الحكومة السودانية، يوم الاثنين، "الحزب الشيوعي" (معارض) وحركة "جيش تحرير السودان/ فصيل عبد الواحد نور" بإدارة تحركات خلال الاحتجاجات الحالية لضرب استقرار البلاد وأمنها.

ويشهد السودان منذ 19 ديسمبر الماضي، احتجاجات تندد بتدهور الأوضاع المعيشية وتطالب بإسقاط نظام البشير.

وسقط خلال الاحتجاجات 26 قتيلاً، حسب أحدث إحصاء حكومي، في حين تقول منظمة العفو الدولية إن عددهم 40 قتيلاً.

مكة المكرمة