الملك سلمان: الصين "توّاقة" لتعاون استراتيجي معنا

الملك سلمان: العمل المشترك ضروري لمواجهة تحديات أمن العالم

الملك سلمان: العمل المشترك ضروري لمواجهة تحديات أمن العالم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 16-03-2017 الساعة 12:14
بكين - الخليج أونلاين


شدد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، الخميس، خلال جلسة مباحثات مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، في بكين، على مضي البلدين في تحقيق شراكة استراتيجية بالمجالات كافة.

وأشار الملك سلمان إلى ضرورة العمل المشترك؛ "لمواجهة تحديات تهدد أمن العالم واستقراره مثل الإرهاب، والتدخل في شؤون الغير، وسباق التسلح، وصدام الثقافات"، حسبما نقل موقع "العربية.نت".

الرئيس الصيني، من جهته، أكد للملك سلمان أن بكين "توّاقة" إلى تعاون استراتيجي مع السعودية، وتتطلع إلى تنفيذ المشاريع الجديدة بعد نتائج مبهرة فاقت التوقعات لتحقيق الاتفاقات السابقة.

اقرأ أيضاً:

لدورهم الإنساني.. زعماء الخليج يُتوَّجون بالدكتوراه الفخرية

وأعلنت السعودية والصين، في وقت سابقٍ الخميس، توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات تفاهم تقدر قيمتها بنحو 65 مليار دولار، تشمل القطاعات التجارية والاقتصادية والعسكرية والأمنية.

ويذكر أن الصين تولي اهتماماً بالغاً لزيارة العاهل السعودي؛ سعياً لتحقيق استراتيجية مد الحزام الاقتصادي واستكمال خطة استعادة طريق الحرير التجاري.

ووفق مسؤولين صينيين، فإن بكين التي تعتبر من الدول الرائدة عالمياً في الابتكار العلمي والتكنولوجي، تثمن الشراكة مع السعودية وتعول عليها في مناحٍ عدة.

فمنذ إعلان "رؤية 2030"، وضعت بكين لنفسها موقعاً ثابتاً من هذه الرؤية، حيث سبق للرئيس الصيني أن زار المملكة عام 2016 وجرى الاتفاق على آلية تعاون.

وكان الملك سلمان وصل إلى جمهورية الصين الشعبية، الأربعاء، قادماً من اليابان، وتعتبر زيارة الملك سلمان إلى الصين هي المحطة الخامسة في جولته الآسيوية بعد زيارة استمرت 4 أيام إلى اليابان، اجتمع خلالها بالإمبراطور كيهيتو، كما أجرى مباحثات مع رئيس الوزراء شينزو آبي.

يذكر أن جولة العاهل السعودي التاريخية بدول آسيا الكبرى بدأت في 26 فبراير/شباط بزيارة كل من ماليزيا وإندونيسيا وسلطنة بروناي واليابان، كما من المقرر أن تشمل الجولة بعد الصين، كلاً من المالديف والأردن.

مكة المكرمة