الملك سلمان: سياسات إيران تزيد التوتر باليمن وسوريا

العاهل السعودي أثناء جلسة مشاورات مع الرئيس الروسي

العاهل السعودي أثناء جلسة مشاورات مع الرئيس الروسي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 06-10-2017 الساعة 19:59
موسكو - الخليج أونلاين


قال العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، الجمعة، إن معالجة أزمات اليمن وسوريا تتطلب "توقف إيران عن سياساتها التوسعية".

جاء ذلك في كلمة له خلال جلسة مباحثات مع رئيس الوزراء الروسي، ديميتري ميدفيديف، بمقر رئاسة الوزراء في العاصمة الروسية موسكو، وفق وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).

وأوضح الملك سلمان "أكدنا أن تحقيق السلام والاستقرار في منطقة الخليج والشرق الأوسط، وما تشهده من أزمات في اليمن وسوريا وغيرها، يتطلب توقف إيران عن سياساتها التوسعية والالتزام بمبادئ حسن الجوار، واحترام الأعراف والقوانين الدولية، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى".

وأشاد العاهل السعودي بالمباحثات المثمرة التي أجراها مع الرئيس فلاديمير بوتين، الخميس، التي تم خلالها الاتفاق على تعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

اقرأ أيضاً :

الملك سلمان من موسكو: لتكف إيران عن زعزعة أمن المنطقة

وأكد الملك سلمان عزم بلاده "على الدفع بالعلاقات مع روسيا إلى آفاق أرحب"، لافتاً إلى أهمية التعاون بين الجانبين لتحقيق استقرار في أسواق النفط. وأضاف: "لقد أثمرت جهود بلدينا في مجال البترول إلى التوصل لاتفاقية خفض الإنتاج، وتحقيق التوازن بين مصالح المستهلكين والمنتجين".

وتوصل الجانبان إلى تفاهم، في سبتمبر 2016، يقضي باتخاذ إجراءات مشتركة بهدف تحقيق استقرار سوق النفط، لمواجهة الهبوط الحاد في الأسعار خلال العامين الماضيين، من جراء ارتفاع العرض في الأسواق العالمية.

وأثمر هذا التعاون توصل أعضاء منظمة الدول المنتجة والمصدرة للنفط (أوبك)، ودول نفطية أخرى، إلى اتفاق وُصف بالتاريخي والمفاجئ، في 28 سبتمبر 2016 بالجزائر، يقضي بخفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً لمدة 6 شهور، وتم تمديده في مايو الماضي لـ9 شهور أخرى، تنتهي في مارس 2018.

ووصل الملك سلمان موسكو، الأربعاء، في زيارة تستمر 4 أيام هي الأولى لملك سعودي إلى روسيا. وتأتي الزيارة قبل شهر من اجتماع لمنظمة "أوبك"، يتوقع أن يناقش خلاله تمديد اتفاق خفض الإنتاج، الذي أدى إلى وقف نزيف الأسعار.

مكة المكرمة