الولايات المتحدة تتسلَّم رفات جنودها من كوريا الشمالية

الرابط المختصرhttp://cli.re/6E5jZo

تسلّم رفات الجنود الأمريكان الذين قُتلوا في الحرب الكورية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 27-07-2018 الساعة 10:31
واشنطن - الخليج أونلاين

أعلن البيت الأبيض، الخميس، أن الولايات المتحدة تسلّمت رفات جنود أمريكيين من كوريا الشمالية، قُتلوا خلال الحرب الكورية في خمسينيات القرن الماضي، وذلك وفاء بالعهد الذي قطعته بيونغ يانغ على نفسها، خلال القمّة التاريخية التي جمعت زعيمي البلدين

وقال في بيان: إن "طائرة تابعة لسلاح الجوّ الأمريكي تحمل على متنها رفات الجنود غادرت وونسان في كوريا الشمالية".

وأضاف البيت الأبيض: إن "الطائرة نقلت الرفات إلى قاعدة أوسان الجوية في كوريا الجنوبية، على أن يُقام حفل رسمي في الأول من أغسطس في هذه القاعدة لإعادة الجثث إلى الولايات المتحدة".

وأشار إلى أن "الرئيس كيم أوفى بجزء من التعهّد الذي قطعه للرئيس ترامب بإعادة جنودنا الأمريكيين الذين سقطوا في الحرب".

وبحسب البيان، فإن هذا الإجراء هو "خطوة أولى مهمّة لاستئناف إعادة رفات الجنود والعمليات على الأرض في كوريا الشمالية بهدف العثور على نحو 5300 أمريكي لم يعودوا إلى ديارهم".

وتحدّثت تقارير إعلامية عن أنه ستتمّ إعادة رفات ما بين 50 و55 جندياً أمريكياً.
وقُتل أكثر من 35 ألف جندي أمريكي في شبه الجزيرة الكورية خلال الحرب الكورية، في بداية خمسينات القرن الماضي، التي انتهت بهدنة وليس بمعاهدة سلام، ومن بين هؤلاء لا يزال 7700 في عداد المفقودين، بينهم 5300 في كوريا الشمالية، بحسب البنتاغون.

وكانت واشنطن وبيونغ يانغ أبرمتا اتفاقاً سابقاً استعادت بموجبه واشنطن، بين العامين 1990 و2005، رفات 229 جندياً أمريكياً، لكنّ بنود هذا الاتفاق جُمّدت إثر تدهور العلاقات بين البلدين.

تجدر الإشارة إلى أن قمّة تاريخية جمعت الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، والكوري الشمالي كيم جونغ أون، في 12 يونيو الماضي، توصّل الطرفان فيها إلى جملة من التفاهمات لحلحلة المشاكل بينهما، ومن ضمنها إعادة رفات الجنود.

مكة المكرمة