الوليد بن طلال يتجاوز خلافه مع ترامب ويهنئه بالرئاسة

وقع خلاف سابق علني وتبادل اتهامات بينهما

وقع خلاف سابق علني وتبادل اتهامات بينهما

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 10-11-2016 الساعة 10:32
الرياض - الخليج أونلاين


هنأ رجل الأعمال السعودي، الأمير الوليد بن طلال، المرشح الجمهوري دونالد ترامب، بعد فوزه بسباق الرئاسة الأمريكية 2016، وذلك بعد خلاف سابق علني وتبادل اتهامات بينهما على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

وقال الأمير السعودي في تغريدة على صفحته الرسمية في "تويتر"، الأربعاء: "الرئيس المنتخب دونالد ترامب مهما كانت الخلافات في الماضي، أمريكا قالت كلمتها، مبروك وأطيب التمنيات لرئاستكم".

ويذكر أن الوليد بن طلال دعا ترامب في تغريدة له بتاريخ 11 من ديسمبر/كانون الأول 2015، للانسحاب بعد دعوته إلى منع المسلمين من دخول الولايات المتحدة الأمريكية، متذرعاً بالأمن والحماية، حيث قال الأمير السعودي: "أنت عار ليس فقط على الحزب الجمهوري بل على كل أمريكا.. انسحب من سباق الرئاسة الأمريكية فلن تفوز أبداً".

اقرأ أيضاً :

البيت الأبيض: أوباما سيحاول إقناع ترامب بسياساته

ويضيف الملياردير السعودي في حوار صحفي آخر، أنه أنقذ ترامب من الإفلاس مرتين، واصفاً إياه بـ "الرجل السيئ والناكر للمعروف".

وقابل المرشح الجمهوري تعليقات ابن طلال آنذاك بالهجوم عليه باستخدامه "صورة مفبركة" له مع مذيعة أمريكية.

ونشر ترامب، في يناير/كانون الثاني الماضي، صورة لابن طلال برفقة شقيقته وصحفية أمريكية تدعى ميجان كيللي، وقال إنه أحد ملاك محطة فوكس نيوز، الشبكة التلفزيونية المعروفة.

مكة المكرمة