اليمن على صفيح ساخن عقب وصول جثمان القشيبي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 20-07-2014 الساعة 16:15
صنعاء- الخليج أونلاين


وصل إلى صنعاء، فجر اليوم الأحد، جثمان العميد حميد القشيبي قائد اللواء 310 الذي قُتل في المعارك مع الحوثيين في أثناء سيطرتهم على عمران شمال اليمن.

وأشار مصدر محلي إلى أن مروحية عسكرية نقلت الجثمان من صعدة، معقل الحوثيين، شمال اليمن، إلى القاعدة الجوّية في العاصمة صنعاء.

واعتصم المئات من أبناء محافظة عمران التي ينتمي إليها القشيبي أمام القاعدة الجوية ومنزل وزير الدفاع، مطالبين بالكشف عن مخطط اغتيال العميد القشيبي، ومحاسبة وزير الدفاع على تقصيره.

يُذكر أن العميد القشيبي قتل هو ومجموعة من الضباط والجنود إثر مداهمات قام بها مسلحو الحوثيين على معسكر للجيش في عمران والاستيلاء عليه، في 8 يوليو/ تموز الجاري، حيث زارت لجنة وساطة صعدة أمس، والتقت قيادات في الجماعة الحوثية للإفراج عن جثمان القشيبي.

ولم يعرف مصير القشيبي منذ 8 يوليو/تموز الحالي سواء أكان حياً أم ميتاً، كما لم تتحدث الجهات الرسمية عن الأمر، واكتفت بتحميل الحوثيين مسؤولية حياته مع رفاقه الآخرين، عقب مواجهات مسلحة دارت بين حوثيين وقوات اللواء 310 التابع للجيش في عمران خلال الأسابيع الماضية، أسفرت عن سقوط مئات القتلى والجرحى من الجانبين، على خلفية اتهام الجيش للحوثيين بمحاولة التوسع والسيطرة على مناطق في المحافظة بقوة السلاح.

ولم يصدر عن وزارة الدفاع أية تعليقات عقب وصول الجثمان، على الرغم من كون القشيبي واحداً من أشهر وأقدم منتسبيها، وأن العادة جرت بنعي الرئاسة ووزارة الدفاع قياداتها وجنودها، الذين يتعرضون لعمليات من هذا النوع.

مكة المكرمة