انتخابات آيوا.. سقوط مريع للمرشح المتطرف دونالد ترامب

دونالد ترامب

دونالد ترامب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 02-02-2016 الساعة 09:05
واشنطن - الخليج أونلاين


أفادت شبكات تلفزيون أمريكية أن السناتور عن ولاية تكساس المحافظ تيد كروز فاز في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري إلى السباق الرئاسي، التي جرت الاثنين في ولاية آيوا.

وأضافت أن المنافسة محمومة على المركز الثاني بين متصدر السباق لدى الحزب الجمهوري الملياردير دونالد ترامب والسناتور ماركو روبيو، كما نقلت وكالة فرانس برس.

وبدأت الانتخابات التمهيدية كما كان مقرراً في آيوا في مطلع فبراير/شباط معطية إشارة الانطلاق لعملية اختيار مرشح كل من الحزبين، ثم بعد ثمانية أيام في نيوهامبشر.

وكانت مفاجأة آيوا، هي السقوط المريع لمتصدر قائمة المتنافسين طوال الشهور الماضية، رجل الأعمال الملياردير دونالد ترامب، ليحل محله منافس متوسط الدخل قادم من أقصى اليمين هو السيناتور تيد كروز.

ومن جانبه اعتبر كروز أن نتائج التصويت الحزبي الليلي في ولاية آيوا، كانت رسالة لبقية الأمريكيين أن نور الصباح قادم، وأن "الرئيس المقبل للولايات المتحدة لن تختاره وسائل الإعلام، ولا المؤسسات السياسية العقيمة ولا جماعات الضغط الانتهازية، ولا أثرياء نيويورك".

وأظهرت نتائج 80% من أصوات المقترعين الحزبيين في ولاية آيوا أن الناخبين الجمهوريين في الولاية أزاحوا رجل الأعمال المتطرف دونالد ترامب عن موقع الصدارة بين المتنافسين على ترشيح الحزب ليحل محله السيناتور الأكثر تطرفاً تيد كروز.

وانتقل ترامب إلى الموقع الثاني بين المتنافسين الجمهوريين، وهو موقع متقدم لا يزال يسمح له بالاستمرار في المنافسة بقوة بعد ثمانية أيام في ولاية نيوهامبشاير.

وعُرف ترامب بمهاجمته المسلمين والدعوة إلى طردهم من أمريكا مؤقتاً، ومؤخراً بدأت تداعيات التصريحات الفوضوية والمثيرة للجدل، الصادرة من ترامب، تأخذ منحى آخر ينذر بأزمات سياسية قد تحدث، لا سيما في منطقة الشرق الأوسط، في حال فوزه برئاسة الولايات المتحدة عام 2016.

وتكبد ترامب خسائر في أعماله بالشرق الأوسط بسبب تصريحاته، إذ أوقفت سلسلة من المتاجر الكبرى مبيعات منتجات "ترامب هوم" من المصابيح والمرايا وصناديق المجوهرات.

مكة المكرمة