بان كي مون يحذر من محاولة تقسيم العراق طائفياً وعرقياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 08-07-2014 الساعة 18:22
بغداد- الخليج أونلاين


حذر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم الثلاثاء، من تقسيم العراق على أسس دينية أو عرقية، خلال رسالة وجهها إلى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، حسب بيان صادر عن مكتبه.

وأفاد البيان أن "الأمين العام للأمم المتحدة دعا إلى "الحفاظ على وحدة العراق" محذراً في الوقت ذاته من "أية محاولة تستهدف ذلك"، مؤكداً الأمر بالقول: "إنني على ثقة بأنكم ستتصدون لأية محاولة لتقسيم العراق على أسس دينية أو عرقية".

وجاء في البيان أن "رئيس الوزراء استقبل بمكتبه الرسمي ممثل الأمين العام للأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف، الذي سلمه رسالة خطية من الأمين العام بان كي مون، أكد فيها وقوف الأمم المتحدة والمجتمع الدولي إلى جانب العراق في معركته ضد قوى الإرهاب".

ويأتي موقف الأمم المتحدة في إطار ردود الفعل على ما أعلنه مسعود البارزاني رئيس إقليم كردستان من نية الإقليم تنظيم استفتاء يحدد فيه الأكراد مصيرهم بالبقاء مع العراق أو الانفصال عنه، وقال بارزاني في مقابلة صحافية إن العراق "مقسم فعلاً، فهل يتعين علينا أن نبقى في هذا الوضع المأساوي الذي يعيشه البلد؟" مضيفاً "سننظم استفتاء في كردستان، وسنحترم ونلتزم بقرار شعبنا، ونأمل أن يتصرف آخرون بهذه الطريقة".

كما دعا ممثل الأمين العام نيكولاي ميلادينوف إلى "تشكيل الحكومة العراقية بأسرع وقت"، معرباً عن استعداده لـ"دعم جهود الكتل السياسية من أجل تحقيق ذلك، والعمل على الالتزام بالتوقيتات الدستورية".

وكانت المرجعية الدينية الشيعية حذرت في 27 يونيو/حزيران 2014 من مخططات مبيتة لتقسيم العراق وتفكيكه، مشيرة إلى أن الرئيس الإسرائيلي أصبح يجاهر بتأييده لتلك المخططات.

مكة المكرمة