برلين تعارض دولة كردية وتدعم تدخلاً دولياً في العراق

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 17-08-2014 الساعة 16:14
برلين - وكالات - الخليج أونلاين


عبر وزير الخارجية الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، اليوم الأحد (08/17)، عن معارضته إقامة دولة كردية مستقلة شمال العراق؛ لكيلا يتسبب ذلك في توترات جديدة في العراق.

وقال الوزير الألماني في مقابلة مع صحيفة بيلت: إن "دولة مستقلة للأكراد ستزيد من تقويض الاستقرار في المنطقة، وتتسبب في اندلاع توترات جديدة، على الأرجح، مع الدولة العراقية المجاورة".

واعتبر شتاينماير، لدى عودته من المنطقة السبت، أن "تشكيل حكومة جديدة في بغداد برئاسة رئيس الوزراء (المكلف) حيدر العبادي (...) هو الفرصة الأخيرة، على الأرجح، من أجل وحدة الدولة العراقية".

وكان شتاينماير وصف أمس تعيين حيدر العبادي بأنه "بصيص أمل صغير" للبلد.

ويتمتع إقليم كردستان العراق بحكم ذاتي منذ عام 2003، وأعلن رئيس الإقليم الكردي، مسعود بارزاني، مؤخراً عزم حكومته إجراء استفتاء على أراضي كردستان لتقرير المصير حول إقامة دولة مستقلة، وهي الخطوة التي عارضتها بغداد.

في سياق متصل، أكدت مجلة دير شبيغل الألمانية، اليوم الأحد، أن ألمانيا مستعدة لدعم تدخل في العراق برعاية الأمم المتحدة، موضحة أنها حصلت على هذه المعلومات من أوساط الحكومة.

وقالت: إن "الحكومة الاتحادية سترحب (بإرسال) بعثة دولية إلى شمال العراق وستدعمها". وأضافت أن "الشرط الرئيسي لذلك بالتأكيد هو قرار مطابق لذلك من مجلس الأمن الدولي".

وتبنى مجلس الأمن الدولي، الجمعة، بالإجماع قراراً بموجب الفصل السابع يهدف إلى قطع مصادر التمويل عن تنظيمي "الدولة الإسلامية" وجبهة النصرة، في العراق وسوريا، ومنعهم من تجنيد المقاتلين الأجانب.

مكة المكرمة