بعد اعتراف السعودية بقتله.. العالم يتساءل: أين جثة خاشقجي؟

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gK8qvn
الرواية المؤكدة بأن خاشقجي تم تقطيع جثته

الرواية المؤكدة بأن خاشقجي تم تقطيع جثته

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 20-10-2018 الساعة 17:59
إسطنبول - الخليج أونلاين

منذ اللحظات الأولى لطرح السعودية لروايتها الرسمية حول مقتل جمال خاشقجي داخل قنصليتها في إسطنبول، ضج العالم حولها وقلل من مصداقيتها وسط تساؤل واحد أين الجثة؟

ولم تمر رواية السعودية على العالم بأن خاشقجي المختفي منذ 18 يوماً قتل في شجار وقع داخل القنصلية مع مواطنين سعوديين.

وكانت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) نقلت، فجر اليوم السبت، عن النائب العام السعودي سعود بن عبد الله المعجب أن التحقيقات الأولية التي أجريت حول موضوع خاشقجي أظهرت أن المناقشات التي تمت بينه وبين الأشخاص الذين قابلوه أدت إلى حدوث شجار واشتباك بالأيدي.

وأشار المعجب إلى أن التحقيقات مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الآن 18  شخصاً، جميعهم من الجنسية السعودية؛ للوصول إلى الحقائق كافة وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين.

ويعد العثور على جثة خاشقجي دليلاً قوياً على معرفة كيفية قتله بالتحديد بعد تشريحها، والوصول إلى حقائق قد تفقد الرواية الرسمية السعودية مصداقيتها أمام العالم.

-أين الجثة؟

وعبر موقع "تويتر" تصدر هاشتاغ بعنوان "أين جثة جمال خاشقجي"، وسط مطالبات بالكشف عن مكان اختفائها.

وكتب محمود عودين: "يا جماعه والله إن اليوم تعززت قناعاتنا بأن السعاوده أغبياء إلى درجة غير متوقعه، والكارثة الأشد فداحة أن الشعب السعودي الآن بيطبل (ما أروع عدالة المملكة) طيب اسألوهم آل سعود اين الجثة طالما وهو شجار خلاص مات يظهروا لكم وللعالم ولأسرته الجثة".

وغرد المذيع السوري موسى العمر: "السؤال الأهم  وأفضل من البحث المضني للأتراك عنه في غابات وحواري وضواحي اسطنبول، أين جثة جمال خاشقجي؟ ليدفن بالبقيع كما أوصى رحمه الله".

وكتبت الصحفية الجزائرية آنية الأفندي: "لو أن الصهاينة على خستهم من قتلوا جمال خاشقجي لقدموا جثته لذويه لدفنها!".

وتساءل محمد أرموشي : "أين جثة خاشقجي رحمه الله تعالى التي يجب أن تكون سليمة مئة في المئة لأنه كما يقولون توفي في شجار".

وقال حمدي البكاري في تغريدة له: "بعد اعتراف السعودية بمقتل خاشقجي داخل القنصلية، السؤال الدي يطرحه الجميع : أين هي جثته؟".

كذلك كتبت مراسلة "روسيا اليوم" دينا أبو صعب: "اعفاءات لضباط ومعاونين ورجال مخابرات متورطين في قضية جمال خاشقجي ومهام جديدة لولي العهد بأمر ملكي، و الرواية السعودية تقول إن شجاراً انهى حياة خاشقجي داخل القنصلية، لكن من اتى بمنشار وخبير تشريح مسبقاً إلى اسطنبول هل كان ينوي فعلاً الاكتفاء بحوار ودي معه؟".

المعلق الرياضي الشهير حفيظ دراجي كتب عبر صفحته في موقع "فيسبوك" عقب الرواية السعودية: "الله اكبر.. جمال خاشقجي توفي نتيجة شجار داخل القنصلية، ما يعني أنه قتل في شجار وليس بمنشار."

 ويضيف دراجي: "اخيراً صدر بعض الاعتراف وليس كله، لكنهم لم يفصحوا عن مكان الجثة، ومع ذلك مغفل من يقول هذا الكلام وساذج من يصدقه خاصة و أن ابن سلمان كان أخبر ابو ايفانكا منذ ايام بأن الرجل غادر القنصلية".

واختتم بالقول: "المجد للكاتب والصحفي السعودي خاشقجي الذي مات شهيداً، والخزي والعار في الدنيا والآخرة لمن خطط ونفذ، برر وأنكر، ولمن صمت وكتم الشهادة أيضاً".

فرضيات اختفاء الجثة

وبعد لحظات من إقرار السعودية بقتل خاشقجي داخل قنصليتها، بدأت التسريبات الصحفية تظهر للعالم حول جثته، إذ كشفت وكالة "رويترز" عن مصدر مطلع أن سائق القنصلية السعودية من بين من سلموا الجثة " لمتعاون محلي".

المصدر يؤكد أنه لم يعرف ماذا حدث للجثة، في حين وردت حقيقة أخرى تشير إلى أن الجثة تم إخفاؤها في منزل القنصل الموجود قرب القنصلية.

وكان الأمن التركي أجرى بحثاً موسعاً في إحدى الغابات على مشارف إسطنبول ومدينة قرب بحر مرمرة؛ بحثاً عن جثة خاشقجي.

ويتوقع الأمن التركي أن قتلة خاشقجي ربما ألقوا بجثته في غابة بلغراد المتاخمة لإسطنبول، وعند موقع ريفي قريب من مدينة يالوفا، التي تبعد 90 كيلومتراً جنوبي المدينة.

وأستند الأتراك حول وجود جثة خاشقجي في إحدى الغابات إلى شكوك أمنية بأن رفاته ربما تكون في مدينة يالوفا وغابة بلغراد، أو ربما تم استخدام منزل ريفي في التخلّص من الرفات.

وحصل الأتراك على عينات كثيرة بعد تفتيش القنصلية السعودية، وبيت القنصل، ومن خلالها سيحصلون على آثار الحمض النووي لخاشقجي.

كذلك، خرجت للعالم رواية أخرى بأن فريق الاغتيال قام بالتخلُّص من جثة خاشقجي، بتذويبها بمادة "الأسيد"، لمحو أي معالم للعثور عليه.

ولم تستبعد الجهات الأمنية التركية هذه الفرضية خلال تحقيقاتها، لأن السلطات السعودية ترفض التعليق أو إعطاء أي معلومة عن جثته.

وأمام تساؤل العالم حول مكان وجود جثة خاشقجي، خرج مسؤول تركي كبير بأن المحققين الأتراك سيكشفون في القريب العاجل عن مصير جثة خاشقجي الذي قتل في قنصلية بلاده في إسطنبول.

ونقلت وكالة "رويترز" عن المسؤول الذي رفض ذكر اسمه، أن عينات الحمض النووي لخاشقجي تم أخذها في تركيا، الأمر الذي يعني أن المحققين يجب ألَّا يطلبوا هذه العينات من السعودية.

وأمام هذه المعطيات والفرضيات المختلفة حول جثة خاشقجي، يوجد تأكيد لدى العالم بأن الصحفي السعودي تم تقطيعه بعد مقتله من قبل مدير الطب الشرعي بالأمن السعودي، صلاح الطبيقي.

ويعد تقطيع الجثة أحد الأساليب التي استخدمها فريق الاغتيال لإخفاء وتضليل فريق التحقيق التركي والعالم حول كيفية قتله بالتحديد.

مكة المكرمة
عاجل

"الخليج أونلاين" ينشر فحوى 3 تسجيلات لاغتيال خاشقجي