بعد تهديده الأسد.. ترامب يجتمع بكبار القادة العسكريين الاثنين

الرئيس الأمريكي مع عدد من القادة العسكريين (أرشيفية)

الرئيس الأمريكي مع عدد من القادة العسكريين (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 08-04-2018 الساعة 20:59
واشنطن - الخليج أونلاين


قال مصدر بالبيت الأبيض، الأحد، إن الرئيس دونالد ترامب يعتزم عقد اجتماع مع كبار القادة العسكريين، الاثنين، وذلك بعد مقتل العشرات وإصابة المئات في هجوم كيماوي شنه نظام بشار الأسد على الغوطة الشرقية، مساء السبت.

وأوضح المصدر لقناة "الحرة" الأمريكية، أن الاجتماع الذي سيُعقد في البيت الأبيض سيحضره وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، ورئيس هيئة الأركان المشتركة جوزيف دانفورد.

ونقلت "نيويورك تايمز" عن مسؤول في البيت الأبيض أنه لا يستبعد توجيه ضربة صاروخية أمريكية لنظام الأسد.

وكان ترامب توعد في وقت سابق من الأحد، المسؤولين عن الهجوم بدفع "ثمن باهظ". في حين قال مايك بنس، نائب الرئيس الأمريكي، في تغريدة، إنه وترامب يراقبان من كثبٍ الوضع في سوريا، مضيفاً أن على "نظام الأسد وداعميه وقف سلوكهم البربري".

وكانت الولايات المتحدة قد تعهدت في بيان لوزارة خارجيتها، بالرد إذا ثبت استخدام الكيماوي في دوما.

اقرأ أيضاً:

ترامب يتوعد "الحيوان الأسد" بدفع "ثمن باهظ"

وطالبت الخارجية الأمريكية بمحاسبة نظام الأسد ومن يدعمونه، ومنع أي هجمات أخرى "على الفور"، محمِّلة "روسيا، بدعمها الراسخ للنظام، المسؤولية في نهاية المطاف عن هذه الهجمات الوحشية".

وتجدر الإشارة إلى أن مجلس الأمن الدولي أصدر قراراً في 24 فبراير الماضي، يقضي بوقف إطلاق النار 30 يوماً، ورفع الحصار عن الغوطة الشرقية، إلا أن النظام السوري وحلفاءه لم يلتزموا بالقرار.

وأعلنت روسيا في الـ26 من الشهر نفسه "هدنة إنسانية" بالمنطقة، تمتد 5 ساعات يومياً فقط، وهو ما لم يتم تطبيقه؛ بسبب القصف.

وخلال الشهرين الماضيين، تعرضت غوطة دمشق الشرقية ودوما لأعنف قصف منذ اندلاع الأزمة السورية قبل سبع سنوات، وخلف القصف آلاف القتلى والجرحى.

مكة المكرمة