بعد ضغط دولي.. الإمارات ترحب بمفاوضات يمنية في السويد

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LjJRMJ
أنور قرقاش

أنور قرقاش

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 14-11-2018 الساعة 21:13
دبي - الخليج أونلاين

أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، أن بلاده ترحب بمحادثات تقودها الأمم المتحدة في السويد حول اليمن، وذلك بعد ضغط دولي كبير تعرض له التحالف السعودي الإماراتي بسبب استمرار حربهما، واستهداف آلاف المدنيين.

وقال قرقاش عبر تغريدة في حسابه في موقع "تويتر"، اليوم الأربعاء: إن "التحالف يدعو للاستفادة من هذه الفرصة لإعادة إطلاق المسار السياسي".

وبين قرقاش أن مبعوث الأمم المتحدة لليمن، مارتن غريفيث، سيزور أبوظبي الأسبوع الجاري.

وأضاف: "الحديدة هادئة والميناء يشتغل، ونحن نعمل بشكل وثيق مع الأمم المتحدة من أجل توسيع نطاق المساعدات الإنسانية لجميع المناطق في اليمن".

وأكّدت وزيرة خارجية السويد، مارغوت فالستروم، في تصريح لوكالة الأنباء السويدية، قبل قرابة أسبوعين، أن بلادها تلقت دعماً من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي لاستضافة أطراف الصراع اليمني تمهيداً لوقف الحرب.

ومنذ 2015، بدأت السعودية والإمارات حرباً على اليمن، تسببت بمقتل الآلاف من المدنيين اليمنيين، من جراء القصف العشوائي لطائرات التحالف، وفق شهادات حقوقية ودولية.

وتعرضت كل من السعودية والإمارات لموجة انتقادات واسعة من عدد كبير من الدول بسبب استمرار هذه الحرب، حيث قرر البرلمان الأوروبي، اليوم، حظر بيع الأسلحة للسعودية بسبب استمرار حربها في اليمن، وسط دعوات أخرى لشمل الإمارات بهذا القرار.

كذلك، أعلن السيناتور الجمهوري، بوب كوركر، أن مجلس الشيوخ قد يصوت خلال أسابيع على تشريع لمعاقبة السعودية بسبب الحرب في اليمن، وجريمة قتل  خاشقجي.

وقال كوركر، وهو رئيس لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس، في تصريحات صحفية مساء أمس الثلاثاء: إن "الشيوخ قد يصوت قبل نهاية العام على تشريع ينص على وقف كل أشكال الدعم للسعودية في حرب اليمن"، بحسب ما نقل موقع "يورونيوز" الأوروبي.

مكة المكرمة