بغداد تتراجع: سيطرنا على 50% فقط من مطار الموصل

المعارك ما زالت قائمة في الجانب الأيمن من الموصل (أرشيفية)

المعارك ما زالت قائمة في الجانب الأيمن من الموصل (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 24-02-2017 الساعة 08:43
بغداد - الخليج أونلاين


تراجع الجيش العراقي عن إعلان سابق بسيطرته على مطار الموصل (شمال) بالكامل، وقال إنه سيطر فقط على 50% منه، وسط مواجهات مستمرة في محيطه مع تنظيم الدولة.

وأصدر نائب قائد العمليات المشتركة، مساء الخميس، بياناً يصحح فيه تصريحات سابقة بشأن السيطرة على المطار الواقع على مسافة 5 كم جنوبي المدينة.

وفي وقت سابق من الخميس، قال التلفزيون العراقي في بيان إن قوات الرد السريع والشرطة الاتحادية تمكنت من "تحرير" مطار الموصل بشكل كامل.

كما قال ضابط كبير في قوات الرد السريع لوكالة أنباء الأناضول، إنه تم تحرير المطار بالكامل، مضيفاً أنه مدمر بنسبة 90%.

اقرأ أيضاً :

"القاعدة".. حرب استخباراتية على نار هادئة و"داعش" يخطف المشهد

وكانت مصادر محلية ذكرت، الخميس، أن قوات عراقية دخلت مطار الموصل وأجزاء من معسكر الغزلاني وحييْ المأمون وتل الرمان في الجانب الغربي من المدينة. وتقدمت القوات العراقية بدعم من طائرات التحالف الدولي.

يأتي هذا في حين شن تنظيم الدولة هجمات "انتحارية" بسيارات ملغمة تمكنت القوات العراقية من إحباطها قبل بلوغها أهدافها، إضافة إلى عمليات قنص متفرقة.

وقالت مصادر أمنية عراقية إن مواجهات عنيفة تدور في محيط المطار الذي دخلته القوات العراقية من جهة الجنوب، لكنها لم تتمكن بعد من بلوغ القسم الشمالي منه. كما أفادت بشن التنظيم هجمات بطائرات مسيرة مزودة بقنابل.

وقال ضابط في قوات الرد السريع، إن تنظيم الدولة قصف الأجزاء التي دخلتها القوات العراقية في المطار (من ضمنها معمل السكر) بتسعة صواريخ كاتيوشا، مما أسفر عن مقتل أربعة عسكريين، بينهم ضابط برتبة نقيب، بحسب الوكالة.

وكانت قوات الرد السريع والشرطة الاتحادية تقدمت نحو المطار، في حين تقدمت قوات مكافحة الإرهاب إلى معسكر الغزلاني ضمن هجوم من ثلاثة محاور بعد السيطرة على قريتي البوسيف والخربة.

من جهتها أعلنت وكالة "أعماق" الناطقة بلسان تنظيم الدولة، ارتفاع عدد ضحايا القصف الأمريكي على منطقة موصل الجديدة، غربي المدينة، إلى 15 قتيلاً وعشرات الجرحى.

ويقدر التحالف الدولي عدد مقاتلي تنظيم الدولة غربي الموصل بنحو ألفين، ويتوقع قادة عسكريون في التحالف والجيش العراقي معركة صعبة في أحياء الموصل الغربية؛ حيث تقدر الأمم المتحدة أن 750 ألف مدني لا يزالون فيها.

مكة المكرمة