بغداد تعلن طرد "داعش" من 24 قرية قرب الموصل خلال 4 أيام

القوات العراقية أعلنت أيضاً مقتل 125 عنصراً من التنظيم

القوات العراقية أعلنت أيضاً مقتل 125 عنصراً من التنظيم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 03-11-2016 الساعة 22:18
بغداد - الخليج أونلاين


أعلنت وزارة الدفاع العراقية، مساء الخميس، سيطرتها على 24 قرية ومنطقة بمعركة الموصل في محافظة نينوى شمالي البلاد، خلال 4 أيام، قتل خلالها أكثر من 125 عنصراً من تنظيم الدولة.

وقالت قيادة العمليات المشتركة التابعة للوزارة، في بيان لحصيلة المعارك في الفترة من 31 من الشهر الماضي وحتى عصر الخميس: إنه "في محاور سد الموصل، وأسكي (شمال غرب الموصل)، والكوير (جنوب شرق)، قتل 62 عنصراً من داعش، وتم تحرير 9 قرى".

وأضافت: إنه "في محور القيارة (جنوب) قتل 22 عنصراً من داعش، وتم تحرير 12 قرية ومنطقة"، دون تفاصيل عن المناطق والقرى.

اقرأ أيضاً :

خطاب البغدادي.. حضرت السعودية وتركيا وغابت إيران وإسرائيل

وبينت أنه "ضمن المحور الجنوبي من الموصل تم تحرير 3 قرى"، مشيرة إلى أن "طيران التحالف الدولي دمر عجلتين، ومستودعاً للأسلحة وقتل 4 من عناصر داعش في الموصل، (دون الإشارة إلى مكان القصف)".

وفي بيان ثان بخصوص معارك الخميس فقط، قالت وزارة الدفاع إن طيران الجيش العراقي، "قتل 37 من داعش بقصف جوي استهدف عجلات ومواقع التنظيم في المحور الغربي من الموصل".

وأشارت إلى أن "القصف الجوي استهدف أيضاً المحور الجنوبي من الموصل، وتم خلاله تدمير عجلتين مفخختين"، كما استهدف "محور قاعدة القيارة، وأسفر عن تدمير 12 عجلة تابعة للمسلحين ومقتل من كان بداخلها".

ولم تعلن الوزارة عبر البيانين خسائر القوات العراقية بالمعارك خلال تلك المدة.

ميدانياً قال الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، قائد قوات مكافحة الإرهاب (تابعة لوزارة الدفاع)، الخميس، إن قواته أوقفت تقدمها اليوم في المحور الشرقي للمدينة.

وأضاف: إن "قوات مكافحة الإرهاب لم تتقدم هذا اليوم في المحور الشرقي من الموصل، وتولت القوات الأمنية استكمال عمليات تطهير ورفع العبوات الناسفة من حي كوكجلي".

وتابع الساعدي: "وجهتنا القادمة هي تحرير أحياء الزهراء والكرامة والتحرير شرقي الموصل".

وتحظى الحملة العسكرية التي بدأتها القوات العراقية والمليشيات ضد "الدولة" بغطاء جوي من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، واستعادت تلك القوات خلال الأيام الماضية عشرات القرى والبلدات في محيط المدينة من قبضة التنظيم، كما تمكنت من دخول مدينة الموصل من الناحية الشرقية.

مكة المكرمة