بلجيكا وإيرلندا تستدعيان سفيري "إسرائيل" لديهما

ارتكب الجيش الإسرائيلي مجزرة بحق المتظاهرين في غزة

ارتكب الجيش الإسرائيلي مجزرة بحق المتظاهرين في غزة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 15-05-2018 الساعة 20:35
لندن - الخليج أونلاين


استدعت كل من وزارة الخارجية البلجيكية والإيرلندية، اليوم الثلاثاء، السفير الإسرائيلي لديهما احتجاجاً على مجزرة غزة.

وزير الخارجية البلجيكي، ديديه ريندرس، استدعى سفيرة "إسرئيل" في بروكسل سيمونا فرانكل، عقب وصفها على إحدى الإذاعات من استشهدوا على حدود غزة بـ"الإرهابيين".

وقال ريندرس في بيان حول الموضوع: "يمكننا سماع الكثير من الأشياء، لكن هذا أيضاً له حدود".

وكان رئيس الوزراء البلجيكي، شارل ميشيل، قال في وقت سابق: "أشعر بالحزن لوفاة كل إنسان، حتى الـ55 إرهابياً الذين قتلوا في الحدود".

بدورها قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية إن وزارة الخارجية الإيرلندية استدعت صباح اليوم السفير الإسرائيلي.

إقرأ أيضاً :

واشنطن بوست: لا سلام في الشرق الأوسط على جثث الفلسطينيين

وقال ايمانويل نخشون، المتحدث بلسان وزارة الخارجية الإسرائيلية، في تصريح صحفي: "تم استدعاء سفيرنا إلى لقاء هذا الصباح في وزارة الخارجية الإيرلندية على خلفية الأحداث في غزة".

وارتكب الجيش الإسرائيلي، الاثنين، مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، حيث قتل 60 شخصاً وجرح أكثر من 2200 آخرين، بالرصاص الحي، والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وكان المتظاهرون يحتجون على نقل السفارة الأمريكية لمدينة القدس، ويحيون الذكرى الـ70 لـ"النكبة" الفلسطينية.

ورداً على خطوة نقل السفارة الأمريكية للقدس والمجزرة التي ارتكبتها إسرائيل على حدود قطاع غزة، أعلنت تركيا الحداد الوطني لمدة 3 أيام، واستدعاء سفيريها لدى واشنطن وتل أبيب للتشاور، ودعوة منظمة التعاون الإسلامي لاجتماع طارئ الجمعة المقبل.

كما أعلنت جنوب أفريقيا استدعاء سفيرها في تل أبيب "حتى إشعار آخر" على خلفية المجزرة الإسرائيلية.

مكة المكرمة