بوتفليقة يدعو لتكثيف المبادرات الدبلوماسية لحقن دماء المسلمين

تدعو السلطات الجزائرية باستمرار إلى انتهاج الحوار ورفض التدخل الأجنبي

تدعو السلطات الجزائرية باستمرار إلى انتهاج الحوار ورفض التدخل الأجنبي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 26-12-2016 الساعة 21:42
الجزائر - الخليج أونلاين


دعا الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، الاثنين، إلى تكثيف المبادرات الدبلوماسية لوقف ما أسماه "زهق دماء المسلمين" في نزاعات تشهدها عدة بلدان عربية.

جاء ذلك في كلمة له خلال افتتاح النسخة الـ 18 من الملتقى الجزائري للقرآن الكريم، وقرأها بالنيابة عنه مستشاره محمد علي بوغازي.

اقرأ أيضاً :

هادي يهاجم "أفكار كيري" ويطالب بتنفيذ قرارات مجلس الأمن

وحسب بوتفليقة: "دماء المسلمين تزهق اليوم في الجارة شقيقتنا ليبيا، وفي اليمن وسوريا والعراق، وأقطار أخرى من العالم العربي الإسلامي، وأمام هذه المأساة يجب علينا نحن المسلمين أولاً أن نضاعف المبادرات والمساعي السياسية والدبلوماسية لحل هذه النزاعات".

وأوضح: "علينا نحن المسلمين، أبناء الأمة العربية الإسلامية، أن نحتكم إلى تعاليم ديننا الحنيف، وأن نرفع عالياً رسالته السمحة كمساهمة منا في بث روح الرحمة في القلوب، والسكينة في النفوس، والأمن والسلام في الميدان، والعدل والإنصاف في حلول المشاكل والوحدة بين أبناء أمة واحدة موحدة بكتاب الله عز وجل".

وخلال السنوات الأخيرة قامت الجزائر بعدة وساطات لحل نزاعات في دول مجاورة مثل مالي جنوباً، وتونس وليبيا شرقاً.

مكة المكرمة