بوتين ونظيره الصيني يبحثان الاستقرار الدولي على هامش "إبيك"

بوتين وشي جين بينغ

بوتين وشي جين بينغ

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 20-11-2016 الساعة 11:47
بكين - الخليج أونلاين


جمع لقاء ثنائي الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ونظيره الصيني شي جين بينغ، الأحد، في العاصمة البيروفية ليما، على هامش قمة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (إبيك).

وبحث الرئيسان قضايا التعاون الاستراتيجي بين البلدين، فيما أكد "جين بينغ"، تشجيع التجارة الحرة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، حسب ما ذكرت وكالة "شينخوا" الصينية للأنباء.

من جانبه، لفت "بوتين" إلى أهمية التعاون بين البلدين في تحقيق الاستقرار الإقليمي والدولي، وأكد دعم بلاده لمشروع "حزام واحد طريق واحد" الصيني.

وكان الرئيس الصيني "شي جين بينغ" قد طرح عام 2013، مبادرة "الحزام الاقتصادي لطريق الحرير"، ويطلق عليها أيضاً "حزام واحد وطريق واحد".

اقرأ أيضاً :

الرياض: سياستنا الخارجية ثابتة ونختلف مع الأنظمة الفاشلة

وتهدف المبادرة إلى إنشاء طريق حديث لتعزيز علاقات بكين مع منطقتي أوروبا والشرق الأوسط، من خلال مشاريع سكك حديدية وطرق سريعة وخطوط أنابيب، وشبكات طاقة كهربائية، وغيرها من روابط البنية التحتية.

ومشروع "حزام واحد طريق واحد"، هو بادرة صينية، في السياسة الخارجية، تهدف إلى تعزيز أواصر التعاون الدولي والتنمية المشتركة في مختلف أنحاء أوراسيا.

تجدر الإشارة إلى أنَّ أعمال القمة تنتهي اليوم الأحد، وتشارك فيها الدول المطلة على المحيط الهادئ، وقد وافقت على تقرير يتعلق بتأسيس منطقة تجارة حرة.

ويشارك في القمة إلى جانب الرئيسين الصيني والروسي نظيرهما الأمريكي باراك أوباما، وعدد كبير من مسؤولي دول العالم.

مكة المكرمة