ترامب يرشح قائد حرب العراق سفيراً بالسعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LvAoqP

الجنرال السابق جون أبي زيد (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 14-11-2018 الساعة 08:43
واشنطن - الخليج أونلاين

رشح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيراً للولايات المتحدة لدى السعودية، والذي ترأس القيادة المركزية الأمريكية خلال غزو العراق عام 2003.

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض، مساء أمس الثلاثاء: "إن الرئيس ترامب اختار أبي زيد، الذي كان قائداً للقيادة المركزية الأمريكية خلال حرب العراق؛ ليكون سفير واشنطن في الرياض".

ويأتي ترشيحه بعد أن كان المنصب شاغراً لمدة عامين، إذ إنه لا يوجد للولايات المتحدة سفير في السعودية منذ تولي ترامب السلطة في يناير عام 2017.

ترامب ترك عدة مناصب شاغرة في إدارته، ولكن يبدو أن القضايا الأخيرة البارزة التي تتعلق بالسعودية قضت بترشيح سفير أمريكي في السعودية.

والجنرال أبي زيد من مواليد 28 أكتوبر 1951، وهو حفيد مهاجرين لبنانيين إلى الولايات المتحدة، ويتحدث العربية بطلاقة، إذ تخرج في الجامعة الأردنية في العاصمة عمّان.

وتولى أبي زيد عدة مناصب عسكرية بعد تخرجه في الأكاديمية العسكرية في أمريكا، من بينها قائد القيادة الأمريكية الوسطى بالفترة من 2003 إلى 2007، بحسب البيان.

كما كان مديراً لمركز محاربة الإرهاب في أكاديمية "ويست بوينت" العسكرية، وفق المصدر ذاته.

ويعمل أبي زيد حالياً "زميلاً زائراً" في مركز هوفر بجامعة ستانفورد، ومستشاراً لشركة "جيه. بي أسوسييتس" المختصة بإدارة الأعمال، وفق ما أفاد البيان.

وكان أبي زيد حصل على درجة الماجستير في دراسات الشرق الأوسط من جامعة هارفارد.

ويتعين على الكونغرس الأمريكي الموافقة على ترشيح ترامب، حتى يتولى أبي زيد المنصب رسمياً.

وبعد تقاعده في العام 2007 بعد خدمة استمرت 34 عاماً، قال أبي زيد إنّه "من الممكن التعايش مع إيران نووية"، في موقف يتعارض مع سياسة الرياض وترامب الذي انسحب من الاتفاق النووي المبرم بين إيران والدول الكبرى، وفرض عقوبات اقتصادية شديدة على طهران.

ويأتي ترشيح السفير الجديد في وقت تواجه فيه واشنطن ضغوطاً للرد على اغتيال الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية المملكة بإسطنبول في الثاني من أكتوبر الماضي، كما تواجه انتقادات أيضاً من النواب الأمريكيين بسبب دعمها تدخل السعودية في الحرب اليمنية.

مكة المكرمة