ترامب يفتح تحقيقاً في مزاعم تزوير الانتخابات الرئاسية

دونالد ترامب

دونالد ترامب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 11-05-2017 الساعة 20:32
واشنطن - الخليج أونلاين


نفى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخميس، حدوث أي تواطؤ بين حملته الانتخابية وروسيا خلال الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون، في حين أكد البيت الأبيض أن ترامب سيشكل لجنة للتحقيق في مزاعم تزوير هذه الانتخابات.

وكانت تقارير استخباراتية تحدثت عن قيام قراصنة روس بالتلاعب في نتيجة الانتخابات التي جرت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وفي وقت سابق، قالت أجهزة أمنية أمريكية إن الحكومة الروسية مارست "حملة تأثير" على الانتخابات الرئاسة الأمريكية، عبر نشرها أخباراً كاذبة في مواقع إلكترونية وهمية.

اقرأ أيضاً

صحفي روسي يتسلّل للبيت الأبيض.. وتخوّفات من التجسّس

وفي مارس/آذار الماضي وصف الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الاتهامات الموجهة لبلاده بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية بأنها "أكاذيب واستفزازات".

وقال مسؤول بالبيت الأبيض، الخميس، إن ترامب يعتزم تشكيل لجنة للتحقيق في تزوير الأصوات، ومنع الناخبين أو ثنيهم عن التصويت في الانتخابات الأمريكية عام 2016.

وذكرت شبكة إيه بي سي نيوز "ABC News" الأمريكية، أن ترامب يعتزم التوقيع على أمر تنفيذي بتشكيل اللجنة الرئاسية بشأن نزاهة الانتخابات، التي سيرأسها نائبه مايك بنس.

وفي الـ28 من نوفمبر/تشرين الثاني 2016، أكد ترامب أن "ملايين الأشخاص" صوّتوا بشكل غير قانوني في الانتخابات الرئاسية.

وتحدّث ترامب، عبر صفحته على موقع تويتر، عن وقوع "تزوير كبير" في العملية الانتخابية، وذلك قبل فوزه.

وفاز الرئيس الجمهوري عن طريق المجمع الانتخابي، لكنه خسر أصوات الأفراد لمصلحة منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة