ترامب يقيل بانون ويأمر بعودة دانفورد لعضوية "الأمن القومي"

ستيف بانون

ستيف بانون

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 05-04-2017 الساعة 19:12
واشنطن - الخليج أونلاين


أصدر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قراراً بإلغاء عضوية مستشاره الاستراتيجي، ستيف بانون، في مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض.

وأصدر ترامب، الثلاثاء، أمراً تنفيذياً يقضي بإعادة هيكلة مجلس الأمن القومي، يتضمن سحب عضوية المنصب الذي يشغله بانون من المجلس.

وكان منصب المستشار الاستراتيجي قد أضيف إلى عضوية المجلس، بناءً على قرار تنفيذي أصدره ترامب، في 29 يناير/كانون الثاني الماضي.

كما يتضمن الأمر التنفيذي الجديد إعادة كلٍّ من رئيس هيئة الأركان المشتركة (جوزيف دانفورد)، ورئيس مكتب الاستخبارات الوطنية (دان كوتس)، إلى عضوية المجلس، بعد أن أزاحهما منها الأمر التنفيذي السابق.

اقرأ أيضاً :

أردوغان يدين العجز الدولي: كيف ستبررون موقفكم من خان شيخون؟

وتضمن الأمر الجديد أيضاً منح عضوية المجلس لكلٍّ من مدير وكالة المخابرات المركزية "مايك بومبيو"، والمبعوثة الأمريكية الدائمة إلى الأمم المتحدة "نيكي هيلي".

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، الأربعاء، أن عملية إعفاء بانون قادها مستشار ترامب للأمن القومي، هنري مكماستر، بعد تعيينه خلفاً لمايكل فلين، الذي استقال في 13 فبراير/شباط الماضي، على خلفية فضيحة تتعلق باتصالاته مع مسؤولين روس.

وكانت تعديلات ترامب السابقة على مجلس الأمن القومي، والتي حصل المستشار بانون بموجبها على عضويته، قد أثارت موجة من الاستهجان في وسائل الإعلام الأمريكية، لكونها سابقة في تاريخ الإدارات الأمريكية.

وتقليدياً، يرأس رئيس الولايات المتحدة مجلس الأمن القومي، وتنحصر عضويته على نائبه، ووزراء الخارجية والدفاع والطاقة، وأبرز مسؤولي الجيش والاستخبارات.

مكة المكرمة