تركيا: التحالف الدولي لم يقرر التدخل البري في سوريا بعد

أشار بيلغيج إلى أن تعليق محادثات جنيف بسبب استمرار القصف الروسي

أشار بيلغيج إلى أن تعليق محادثات جنيف بسبب استمرار القصف الروسي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 15-02-2016 الساعة 17:54
أنقرة - الخليج أونلاين


أكّد الناطق باسم الخارجية التركية "طانجو بيلغيج"، الاثنين، أنّ التحالف الدولي لمكافحة تنظيم "الدولة"، لم يتخذ بعد قراراً بشأن التدخل البري في سوريا، وأنه يحق لكل الدول المشاركة في التحالف (64 دولة)، إرسال قواتها البرية إلى سوريا، في حال تمّ اتخاذ قرار بهذا الشأن.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده "بيلغيج" في مقر الوزارة بأنقرة، تطرق خلاله إلى البيان الختامي لمؤتمر "مجموعة الدعم الدولي لسوريا"، الذي عقد قبل عدة أيام في مدينة ميونيخ الألمانية، معتبراً ما جاء في البيان، فرصة جيدة لاستئناف محادثات جنيف الرامية لإنهاء الأزمة السورية وإحلال السلام فيها.

وأشار بيلغيج أنّ سبب تعليق محادثات جنيف، هو استمرار القصف الروسي ضدّ المدنيين في سوريا، واتباع النظام السوري سياسة التجويع من خلال محاصرة المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة.

وفيما يخص استهداف القوات التركية لمواقع "حزب الاتحاد الديمقراطي" (الذراع السوري لمنظمة بي كا كا الإرهابية)، لفت بيلغيج إلى أنّ قصف تلك المواقع جاء تطبيقاً لقواعد الاشتباك المعلنة عنها دولياً.

كما ذكر أن القوات التركية ردت بالمثل على اعتداء من الجانب السوري، استهدف مخفراً حدودياً تركيا اليوم في ولاية هاتاي.

ورداً على سؤال حول ما إذا كانت أنقرة قد زودت موسكو بمعلومات عن استهدافها لمواقع "حزب الاتحاد الديمقراطي"، أكد بيلغيج أنه لم يتم تبادل المعلومات بهذا الشأن مع الروس، فيما يتم التنسيق بشكل مستمر مع الولايات المتحدة الأمريكية التي تعد حليفاً لتركيا.

مكة المكرمة