تركيا تعتقل مدبر هجوم رأس السنة

قتل في الهجوم 39 شخصاً وإصابة العشرات

قتل في الهجوم 39 شخصاً وإصابة العشرات

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 14-02-2017 الساعة 12:55
إسطنبول - الخليج أونلاين


ألقت السلطات التركية القبض على العقل المدبر لهجوم رأس السنة، الذي أودى بحياة 39 شخصاً معظهم من بلدان عربية، أثناء الاحتفال في منطقة أورتاكوي.

ونقلت وسائل إعلام عربية وتركية أن "السلطات الأمنية ألقت القبض على العقل المدبر لهجوم رأس السنة في إسطنبول"، مضيفة أنه "فرنسي من أصول تركية".

وأكدت قناة "تي آر تي" العربية، في خبر لها الثلاثاء، "اعتقال المخطط لاعتداء أورتاكوي الإرهابي في إسطنبول الذي أدى إلى مقتل 39 شخصاً وإصابة العشرات ليلة رأس السنة".

اقرأ أيضاً :

الهجوم الفكري على "الخلافة" يثير "داعش" على دعاة المسلمين

وأعلنت الشرطة التركية في وقت متأخر من مساء الاثنين 16 يناير/ كانون الثاني اعتقال منفذ الهجوم المسلح الذي استهدف ملهى ليلياً في إسطنبول ليلة رأس السنة، وتبناه تنظيم الدولة فيما بعد.

وكانت صحيفة "حرييت" قد نقلت عن أجهزة الاستخبارات ومكافحة الإرهاب في إسطنبول حينها، أن المهاجم أوزبكي يدعى عبد القدير ماشاريبوف، ويبلغ 34 عاماً، وينتمي إلى خلية لتنظيم الدولة في آسيا الوسطى، مضيفة أن اسمه الحركي هو "أبو محمد الخراساني".

وبحسب رواية الشرطة التركية وشهود عيان، فقد ارتدى "الخرساني"، الذي استهدف ملهى رينا ليلة السبت/ الأحد 1 يناير/ كانون الثاني 2017 الساعة 1:15 بعد منتصف الليل (22:15 بتوقيت غرينتش) زي بابا نويل، وقتل شرطياً ومدنياً عند مدخل الملهى، ثم دخل ليطلق النار وسط نحو 700 شخص اكتظ بهم المكان.

مكة المكرمة