تركيا تعتقل 14 رجل أعمال بتهمة تمويل الكيان الموازي

غولن -يسار- يقيم بالولايات المتحدة منذ 1998

غولن -يسار- يقيم بالولايات المتحدة منذ 1998

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-05-2016 الساعة 12:28
أنقرة - الخليج أونلاين


أوقفت الحكومة التركية، السبت، 14 رجل أعمال، في ولاية زونغولداق، شمالي البلاد، وذلك ضمن عمليات أمنية ضد منظمة فتح الله غولن، المعروفة باسم (الكيان الموازي)، الذي تصنفه تركيا حركة إرهابية.

ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر أمنية أن قوات الأمن، وفرق مكافحة الجريمة المنظّمة، داهمت عدة أماكن بشكل متزامن؛ في إطار التحقيقات التي تجريها نيابة زونغولداق ضد المنظمة.

وأشارت المصادر إلى توقيف 14 رجل أعمال؛ بشبهة تمويل "الكيان الموازي"، إلى جانب مصادرة وثائق، وأجهزة حاسوب، وبطاقات ذاكرة، وأقراص صلبة، في الأماكن التي جرى تفتيشها.

وفي إطار التحقيقات الجارية ضد المنظمة عيّنت محكمة تركية 3 "أوصياء" على شركة تعدين بالولاية نفسها.

وتصف السلطات التركية جماعة فتح الله غولن، المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية منذ عام 1998، بـ"الكيان الموازي"، وتتهمها بالتغلغل في سلكَي الشرطة والقضاء، والوقوف وراء حملة الاعتقالات التي شهدتها تركيا في 17 و25 ديسمبر/كانون الأول 2013؛ بذريعة مكافحة الفساد.

وأسفرت الحملة السالفة عن اعتقال وإدانة أبناء وزراء، ورجال أعمال، ومسؤولين أتراك، أخلي سبيلهم لاحقًا بعد إصدار المحكمة المعنية قراراً بإسقاط تهم الفساد عنهم.

مكة المكرمة