تركيا تنتج راداراً يكشف الألغام والمتفجرات تحت البحر

يطلق اسم "الفرقاطة" على السفن الحربية السريعة

يطلق اسم "الفرقاطة" على السفن الحربية السريعة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 27-01-2017 الساعة 16:47
أنقرة - الخليج أونلاين


أعلنت وزارة الدفاع التركية عن الانتهاء من إنتاج نظام رادار خاص ومحلي الصنع، لكشف مواقع الألغام والمتفجرات في أعماق البحار.

ويعدّ نظام السونار، الذي يعتمد مبدأ "استخدام الأمواج الصَّوتيَّة المرسلة والمنعكسة لقياس الأعماق واستكشافها"، من أهم الأنظمة التي تشكل البنية التحتية لسفن "ميلجم" (MİLGEM)، الخاصة بمنظومة الدفاع البحرية التركية، المحلية الصنع، التي تقوم بمهمات استكشافية.

ويُشكل نظام السونار أهم أساسيات المنظومة الدفاعية في الحروب البحرية، إذ يعمل على تحديد مواقع الألغام والمتفجرات تحت سطح البحار، في حال وجود حرب محتملة.

اقرأ أيضاً :

للعام الثاني.. قطر الأعلى عالمياً في متوسط دخل الفرد

ويعمل نظام "السونار"، الذي كُشف النقاب عنه الخميس، وسط ترددات متوسطة ومنخفضة، حيث يُثبّت على السفن المحلية الصنع التي تعرف باسم "ميلجم" (MİLGEM)، بالإضافة إلى السفن "الفرقاطة".

وتعمل تركيا على تحديث وتطوير مشروع ما يعرف بـ"إي صنف" (İ-Sınıfı) الخاص بسفن الفرقاطة، وتي أف ألفين (TF-2000)، الخاص بالدفاع الحربي الجوي والمكملين لمشروع "ميلجم" (MİLGEM)، ومن المقرر أن يسهم نظام السونار الجديد في تسويق هذه المنظومات الدفاعية في السوق العالمية بشكل أفضل، ويجعل منها منافساً قوياً فيما يخص المنظومة الدفاعية البحرية.

ويطلق اسم "الفرقاطة" على نوع من السفن الحربية السريعة التي تكون أصغر حجماً من المدمرات وأكبر من زوارق الدورية الساحلية، ومقارنة بالمدمرات فإن الفرقطات ذات سرعة ومدى بحري أقل.

مكة المكرمة