تظاهرات في شوارع كابل احتجاجاً على تزوير الانتخابات

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-06-2014 الساعة 13:13
أفغانستان- الخليج أونلاين


تشهد كابل، اليوم السبت، تظاهرات ضد التزوير في الانتخابات الرئاسية، بعد دورة ثانية، اعترض بعدها المرشح الذي فاز في الدورة الأولى عبد الله عبد الله.

وذكر مراسل لوكالة "فرانس برس"، أن عشرات من أنصار عبد الله بدأوا التجمع في ثلاث نقاط من المدينة على الأقل، عند الساعة 9,30 رافعين لافتات كتب عليها "سندافع عن أصواتنا حتى آخر قطرة من الدم". تأتي هذه التظاهرات التي تجري تحت مراقبة مشددة من قوات الأمن وسط أزمة سياسية حادة، بعد دورة ثانية من الاقتراع الرئاسية اعتبرتها الأسرة الدولية ناجحة.

من جهة أخرى، استهدف هجوم انتحاري، اليوم السبت، عضواً في المجلس الأعلى للسلام. وقد أدى إلى مقتل أحد المارة، لكن المسؤول الكبير في المجلس، معصوم ستانيكزاي، نجا منه.

وكان عبد الله عبد الله قد هدد الخميس برفض نتيجة الاقتراع؛ بسبب التزوير على حساب معسكره. وقال في مؤتمر صحفي في كابل: "اعتباراً من الآن، ستكون كل أعمال اللجنة الانتخابية غير قانونية، وستكون نتائجها غير مقبولة بالنسبة لنا جميعاً". وقبل يوم من ذلك، أعلن عبد الله أنه يقاطع اللجنة الانتخابية المستقلة عبر سحب مراقبيه، وأنه يطلب الوقف "الفوري" لفرز الأصوات؛ لدراسة مشاكل التزوير.

مكة المكرمة