تقدم ضئيل في المباحثات بين طهران والقوى الكبرى

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-06-2014 الساعة 15:46
طهران- الخليج أونلاين


أحرزت إيران والدول الكبرى تقدماً ضئيلاً في صياغة مسودة اتفاق نهائي لحل الخلاف حول أنشطة إيران النووية مع اقتراب الموعد النهائي للمفاوضات في 20 يوليو/تموز المقبل.

وقال زير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف: إن ثمة هوة كبيرة بين الجانبين، ودعا القوى الست إلى "التخلي عن طلباتها المغالى فيها التي لن تقبلها إيران".

وتسعى إيران والقوى الست وهي: الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا، إلى التوصل إلى اتفاق شامل قبل انقضاء المهلة المحددة، لتفادي خطر اندلاع حرب جديدة في الشرق الأوسط.

وذكر تقرير صادر عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن إيران مستمرة بالالتزام بشروط الاتفاق المبدئي الذي تم التوصل إليه العام الماضي، وأن طهران تخلصت تقريباً من مخزونها من غاز اليورانيوم المنضب.

من جانبها، قالت الولايات المتحدة على لسان وندي شيرمان، رئيسة الوفد الأمريكي في المفاوضات: "إن المفاوضات كانت صعبة، لكنها بناءة، وليس واضحاً إن كانت إيران مستعدة حقاً لاتخاذ الخطوات اللازمة لتؤكد للعالم سلمية برنامجها النووي الآن وفي المستقبل".

وقالت المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون: إن المتفاوضين اتفقوا على اللقاء مجدداً في الثاني من يوليو/تموز؛ للتحضير لحل شامل لأزمة البرنامج النووي الإيراني قبل العشرين من يوليو/تموز من هذا العام، التاريخ الذي حدده الطرفان موعداً نهائياً للوصول إلى اتفاق نهائي حول البرنامج النووي الإيراني.

مكة المكرمة