تنظيم "أنصار الشريعة" الليبي التابع للقاعدة يحلّ نفسه رسمياً

أُسس تنظيم أنصار الشريعة في شهر مايو/ أيار عام 2012

أُسس تنظيم أنصار الشريعة في شهر مايو/ أيار عام 2012

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 28-05-2017 الساعة 11:30
طرابلس - الخليج أونلاين


أعلن تنظيم "أنصار الشريعة" في ليبيا، المرتبط بتنظيم القاعدة، والذي أُسس في شهر مايو/ أيار من عام 2012 بعد نهاية الثوره الليبية، حل نفسه رسمياً.

وقال التنظيم في بيان له، السبت: "نعلن للأمة والمجاهدين عامة، وأهلنا في ليبيا خاصة، حل جماعة أنصار الشريعة في ليبياً رسمياً".

وأضاف التنظيم أنه "اتخذ قراره بعد هذه المسيرة الحافلة والتضحيات التي قدمت فيها أنصار الشريعة جل قادتها وكوادرها"، داعياً القوى الثورية، ومجالس الشورى في بنغازي، إلى الاتحاد من أجل تشكيل جبهة موحدة.

و"جماعة" أو "تنظيم" أو "كتيبة" أنصار الشريعة في ليبيا، هي مليشيا مسلحة، تهدف إلى "تحكيم الشريعة الإسلامية في ليبيا"، وشارك أفراد منها في الثورة الليبية.

اقرأ أيضاً:

مسؤول في "طبرق": الطيران المصري يشارك بمعارك بنغازي

وأعضاؤها بينهم أجانب من بلدان مجاورة، وترفع العلم الذي اشتهر به تنظيم القاعدة.

ويشتبه في تورطها في عدد من الهجمات وعمليات الاغتيال في ليبيا، ومن بينها الهجوم على البعثة الدبلوماسية الأمريكية في بنغازي، وقتل السفير وثلاثة أعضاء آخرين في البعثة. وتم تصنيفها من قبل الولايات المتحدة، في 10 يناير/ كانون الثاني 2014، بفرعيها في درنة وبنغازي، كمنظمة إرهابية.

وتدور اشتباكات منذ أواخر العام الماضي بين قوات متحالفة مع الجيش الوطني الليبي ومعارضين متحالفين مع حكومة الوفاق المدعومة من الأمم المتحدة.

مكة المكرمة