تنظيم الدولة يقطع طريق إمداد رئيسياً بين حمص وتدمر

تمكن تنظيم الدولة من قطع طريق الإمداد الرئيسية بين حمص وتدمر

تمكن تنظيم الدولة من قطع طريق الإمداد الرئيسية بين حمص وتدمر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 11-05-2016 الساعة 08:59
دمشق - الخليج أونلاين


قطع تنظيم الدولة، الثلاثاء، طريق إمداد رئيسياً بين حمص وتدمر بعد أسابيع من استعادة قوات الأسد السيطرة على المدينة الأثرية، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد السوري: "إن تنظيم الدولة "تمكن من قطع طريق الإمداد الرئيسية بين حمص وتدمر قرب مطار التيفور العسكري بعد شنه هجوماً من شرق حمص".

وتسيطر قوات الأسد على هاتين المدينتين، بعدما تمكنت من استعادة السيطرة على مدينة تدمر المدرجة على لائحة اليونسكو للتراث العالمي، في نهاية مارس/ آذار بدعم من الطيران الروسي.

وقال مدير المرصد، رامي عبد الرحمن: إن "تمكن التنظيم من قطع الطريق يأتي في إطار هجوم هو الأوسع له منذ استعادة الجيش، بدعم روسي، السيطرة على تدمر" في 27 مارس/ آذار.

وأضاف: "تدور اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وتنظيم داعش في المنطقة"، مشيراً إلى أن "داعش يحيط بتدمر من كل الجهات باستثناء الجهة الجنوبية الغربية"، موضحاً أن أقرب نقاط وجود التنظيم تبعد عشرة كيلومترات عن تدمر.

ولفت عبد الرحمن إلى أن طريق الإمداد التي قطعها تنظيم الدولة "هي الطريق الرئيسية من حمص إلى تدمر، لكنها ليست الوحيدة؛ لوجود طرق فرعية أخرى".

وأسفرت الحرب في سوريا عن مقتل أكثر من 270 ألف شخص، وتهجير وتشريد الملايين منذ العام 2011.

مكة المكرمة